شعبة الإعلام الآلي محقورة و لا تقدم شيء لا تتأسف أنت الشريان لكن لا حياة لك أنا أخوك أعاني مثل ما تعانيه أنت و ألاف المهندسين في الإعلام الآلي --------------------- ما كان بصيص أمل أرحل أن كنت صغير في العمر