المواضيع الأخيرة
» استفسار حول منحة التقاعداليوم في 12:25 من طرف karmes» أدعية دينيةاليوم في 12:21 من طرف Ahla-Ahlem» طلب توضيحات من اخوة اعضاء المنتدى ف/ي ملحق اتفاقيةاليوم في 12:15 من طرف karmes» استشارة المطاعم المدرسيةاليوم في 12:12 من طرف karmes» النسخة الثالثة من برنامج شهادة العمل و الأجر ATS.3 اليوم في 12:12 من طرف مجبر عبدالقادر» تساؤل حول راتبي الشهري اثناء الانتداباليوم في 12:08 من طرف karmes» في يوم زفافها ناداها والدها وقال لها، أعجبني الموضوع فنقلته لكماليوم في 12:05 من طرف الكلمة الطيبة» الترقية الاحتيارية اليوم في 12:04 من طرف karmes» المراسلات الصادرة عن المديرية العامة للميزانيةاليوم في 12:03 من طرف dalid2000» خمسون طريقة فعالة لإدارة الوقت .اليوم في 11:54 من طرف الكلمة الطيبة» الصهيونية على حقيقتهااليوم في 11:50 من طرف karmes» أسباب التحرش الجنسي اليوم في 11:45 من طرف الكلمة الطيبة» هل الترقية في الرتبة له تأثير على الدرجات ؟؟اليوم في 11:43 من طرف glazhari» جديد 15% زيادة للأسلاك المشتركة ؟اليوم في 11:10 من طرف tolba131» بعد غرداية و تقرت جاء دور الأغواط، رجال الامن يشعلون نار الفتنةاليوم في 11:03 من طرف الكلمة الطيبة» كل النصوص القانونية المتعلقة بالجرد اليوم في 10:54 من طرف بلعيدي» صندوق ضبط الموارداليوم في 10:53 من طرف احمد ياسن» مبادرة لتوحيد الوثائق المطلوبة في تنفيذ الصفقة وتسديدهااليوم في 10:20 من طرف لعلى» موسوعة الإعجاز العلمي من القرآن و السنة (مجاني)اليوم في 10:02 من طرف karmes» الموسوعة الاسلامية الشاملة (مجاني)اليوم في 10:00 من طرف karmes

اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين551

اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف ابوالبشير في السبت 08 يناير 2011, 14:11

اصدقائى بمنتديات ملتقى الموظف الجزائرى بادىء ذى بدء اشكر الاخ ابو محمد الذى كان سببا فى انعاش مواضيعنا التى تدعونا للكتابة عن تاريخ امتنا والذى كانت منه المبادرة للكتابة عن الرعيل الاول من مجاهدينا ورجالنا وشهدائنا واخترت لكم هذا الموضوع اليوم عن الاسد الشهيد الهوارى بومدين صاحب شعار بناء دولة لا تزول بزوال الرج رحمك الله يا أعظم رجل عرفته الجزاائر خلال حكمها لمدة 14 عاما التسمية والمولد والنشأة:
ولد هواري بومدين في مدينة قالمة الواقعة في الشرق الجزائري و ابن فلاح
بسيط من عائلة كبيرة العدد ومتواضعة ماديا ، ولد سنة 1932 وبالضبط في 23
أوت في دوّار بني عدي مقابل جبل هوارة على بعد بضعة كيلوميترات غرب مدينة
قالمة ، وسجّل في سجلات الميلاد ببلدية عين أحساينية – كلوزال سابقا -. دخل
الكتّاب – المدرسة القرآنية – في القرية التي ولد فيها ، وكان عمره أنذاك 4
سنوات ، وعندما بلغ سن السادسة دخل مدرسة ألمابير سنة 1938 في مدينة قالمة
– وتحمل المدرسة اليوم اسم مدرسة محمد عبده -, يدرس في المدرسة الفرنسية
وفي نفس الوقت يلازم الكتّاب.ختم القرآن الكريم وأصبح يدرّس أبناء قريته
القرأن الكريم واللغة العربية.وتوجه إلى المدرسة الكتانية في مدينة
قسنطينة.

رحلته إلى الأزهر :
تعلم في مدارسها ثمّ التحق بمدارس قسنطينة معقل جمعية العلماء المسلمين
الجزائريين بومدين .رفض هواري بومدين خدمة العلم الفرنسي – كانت السلطات
الفرنسية تعتبر الجزائريين فرنسيين ولذلك كانت تفرض عليهم الالتحاق
بالثكنات الفرنسية لدى بلوغهم السن الثامنة عشر – وفرّ إلى تونس سنة 1949
والتحق في تلك الحقبة بجامع الزيتونة الذي كان يقصده العديد من الطلبة
الجزائريين ، ومن تونس انتقل إلى القاهرة سنة 1950 حيث التحق ب جامع الأزهر
الشريف حيث درس وتفوق.

اندلاع الثورة الجزائرية:
مع اندلاع الثورة الجزائرية في 01 نوفمبر 1954 انضم إلى جيش التحرير الوطني في المنطقة الغربية وتطورت حياته العسكرية كالتالي:

1956 :
أشرف على تدريب وتشكيل خلايا عسكرية. و قد تلقى في مصر التدريب حيت اختيروا هو و عددا من رفاقه لمهمة حمل الاسلحة
1957 :
أصبح منذ هذه السنة مشهورا باسمه العسكري "هواري بومدين" تاركا اسمه الأصلي بوخروبة محمد إبراهيم كما تولى مسؤولية الولاية الخامسة.
1958 :
أصبح قائد الأركان الغربية.
1960 :
أشرف على تنظيم جبهة التحرير الوطني عسكريا ليصبح قائد الأركان.
1962 :
وزيرا للدفاع في حكومة الاستقلال.
1963 :
نائب رئيس المجلس الثوري
و كان مسؤولا عسكريّا هذا الرصيد العلمي الذي كان له جعله يحتل موقعا
متقدما في جيش التحرير الوطني وتدرجّ في رتب الجيش إلى أن أصبح قائدا
للمنطقة الغرب الجزائري ، وتولى قيادة وهران من سنة 1957 والى سنة 1960 ثمّ
تولى رئاسة الأركان من 1960 والى تاريخ الاستقلال في 05 يوليو 1962 ،
وعيّن بعد الاستقلال وزيرا للدفاع ثم نائبا لرئيس مجلس الوزراء سنة 1963
دون أن يتخلى عن منصبه كوزير للدفاع . و في 19 جوان 1965 قام هواري بومدين
بانقلاب عسكري أطاح بالرئيس أحمد بن بلة .

حكمه:
حكم بومدين من 19جوان(الشهر السادس)1965 إلى غاية ديسمبر1978.فتميزت فترة
حكمه بالازدهار في جميع المجالات خاصة منه الزراعي كما قام بتأميم
المحروقات الجزائرية.و أقام أيضا قواعد صناعية كبرى مازالت تعمل إلى حد
الساعة. و كان في أول الأمر رئيسا لمجلس التصحيح التوري تم انتخابه رئيسا
للجمهورية الجزائرية عام 1975.

سياسته الداخلية:
بعد أن تمكن هواري بومدين من ترتيب البيت الداخلي ، شرع في تقوية الدولة
على المستوى الداخلي وكانت أمامه ثلاث تحديات وهي الزراعة والصناعة
والثقافة ، فعلى مستوى الزراعة قام بومدين بتوزيع ألاف الهكتارات على
الفلاحين الذين كان قد وفر لهم المساكن من خلال مشروع ألف قرية سكنية
للفلاحين وأجهز على معظم البيوت القصديرية والأكواخ التي كان يقطنها
الفلاحون ، وأمدّ الفلاحين بكل الوسائل والامكانات التي كانوا يحتاجون
اليها . الثورة الزراعية:
وقد ازدهر القطاع الزراعي في عهد هواري بومدين واسترجعت حيويتها التي كانت
عليها اياّم الاستعمار الفرنسي عندما كانت الجزائر المحتلة تصدّر ثمانين
بالمائة من الحبوب إلى كل أوروبا . وكانت ثورة بومدين الزراعية خاضعة
لاستراتيجية دقيقة بدأت بالحفاظ على الأراضي الزراعية المتوفرة وذلك بوقف
التصحر واقامة حواجز كثيفة من الأشجار الخضراء السد الأخضر بين المناطق
الصحراوية والمناطق الصالحة للزراعة وقد أوكلت هذه المهمة إلى الشباب
الجزائريين الذين كانوا يقومون بخدمة الوطنية .

الثورة الصناعية:
وعلى صعيد الصناعات الثقيلة قام هواري بومدين بانشاء مئات المصانع الثقيلة
والتي كان خبراء من دول المحور الاشتراكي و الراسمالي يساهمون في بنائها ،
ومن القطاعات التي حظيت باهتمامه قطاع الطاقة ، ومعروف أن فرنسا كانت تحتكر
انتاج النفط الجزائري وتسويقه إلى أن قام هواري بومدين بتأميم المحروقات
الأمر الذي انتهى بتوتير العلاقات الفرنسية –الجزائرية ، وقد أدى تأميم
المحروقات إلى توفير سيولة نادرة للجزائر ساهمت في دعم بقية القطاعات
الصناعية والزراعية . وفي سنة 1972 كان هواري بومدين يقول أن الجزائر ستخرج
بشكل كامل من دائرة التخلف وستصبح يابان العالم العربي .

الاصلاح السياسي:

وبالتوازي مع سياسة التنمية قام هواري بومدين بوضع ركائز الدولة الجزائرية
وذلك من خلال وضع دستور وميثاق للدولة وساهمت القواعد الجماهيرية في اثراء
الدستور والميثاق رغم ما يمكن أن يقال عنهما الا أنهما ساهما في ترتيب
البيت لجزائري و وضع ركائز لقيام الدولة الجزائرية الحديثة.

السياسة الخارجية:
اجمالا كانت علاقة الجزائر بكل الدول وخصوصا دول المحور الاشتراكي حسنة
للغاية عدا العلاقة بفرنسا وكون تاميم البترول يعد من جهة مثالا لباقي
الدول المنتجة يتحدى به العالم الراسمالي امبريالي جعل من الجزائر ركن
للصمود والمواجهة من الدول الصغيرة كما كانت الثورة الجزائرية درسا للشعوب
المستضعفة ومن جهة أخرى وخاصة بعد مؤتمر الأفروأسيوي في يوم 3 سبتمبر 1973
يستقبل في الجزائر العالم الثالث كزعيم وقائد واثق من نفسه و بمطالبته
بنظام دولي جديد أصبح يشكل تهديدا واضحا للدول المتقدمة.

بومدين والصحراء الغربية:
حضر هواري بومدين عام 1970 إلى جانب الرئيس الموريتاني المختار ولد داده
وملك المغرب الحسن الثاني مؤتمر نواذيبو بموريتانيا حيث بارك بومدين تقسيم
الصحراء بين المغرب وموريتانيا، وقد وضعت معالم ذلك التقسيم خلال هذا
اللقاء. ومع منتصف السبعينيات تحول الموقف الجزائري من مبارك لتقسيم
الصحراء بين المغرب وموريتانيا إلى مساند لجبهة البوليساريو لانتزاع
استقلال الإقليم. هدد بومدين الرئيس الموريتاني ولد داده في لقائه معه
بمدينة بشار الجزائرية في بداية السبعينات وطلب منه الابتعاد عن الصحراء،
كما قام بطرد جميع رعايا المغرب من الجزائر ليضغط على الحسن الثاني ويثنيه
عن التورط في الصحراء سخر بومدين الدبلوماسية الجزائرية لدعم موقف بلاده من
قضية النزاع الصحراوي، ونتج عن ذلك أن اعترفت 70 دولة بالجمهورية العربية
الصحراوية التي أعلنتها جبهة البوليساريو في تندوف الواقعة جنوب الجزائر،
كما أرغم ذلك المغرب على الانسحاب من الوحدة الأفريقية. أصيب هواري بومدين صاحب شعار " بناء دولة لا تزول بزوال الرجال " بمرض
استعصى علاجه وقلّ شبيهه ، وفي بداية الأمر ظن الأطباء أنّه مصاب بسرطان
المثانة ، غير أن التحاليل الطبية نفت هذا الادعّاء وذهب طبيب سويدي إلى
القول أن هواري بومدين أصيب بمرض " والدن ستروم " وكان هذا الطبيب هو نفسه
مكتشف المرض وجاء إلى الجزائر خصيصا لمعالجة بومدين ، وتأكدّ أنّ بومدين
ليس مصابا بهذا الداء وقد مات هواري بومدين في صباح الأربعاء 27 ديسمبر
1978 على الساعة الثالثة وثلاثون دقيقة فجرا . وبموت هواري بومدين كانت
الجزائر تتهيأ لدخول مرحلة جديدة تختلف جملة وتفصيلا عن الحقبة البومدينية .
ملاحظة :
إستلام الحكم : 19 جوان 1965
الرئيس الذي سبقه: احمد بن بلة
الرئيس الذي لحقه : الشاذلي بن جديد
تاريخ الميلاد: 23 اغسطس 1932
مكان الميلاد: قالمة (الجزائر)




















































عدل سابقا من قبل ابوالبشير في الخميس 29 ديسمبر 2011, 15:35 عدل 1 مرات

توقيع : ابوالبشير


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

ابوالبشير
 
 

ذكر

المشاركات: 759

نقاط: 1509

تاريخ التسجيل: 28/09/2010

العمل: ممرض
المزاج المزاج: الحمدلله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف derfouf في السبت 08 يناير 2011, 19:54

رحم الله رئيسنا....بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على هدا المجهود.


توقيع : derfouf



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


derfouf
مشـرف قسـم الإستقبـال

مشـرف قسـم الإستقبـال

ذكر

المشاركات: 2464

نقاط: 3843

تاريخ التسجيل: 03/02/2010

العمر: 30

العمل: محـــــــــاســب
المزاج المزاج: مــتفائــــل بالتــغــيــير


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف ابوالبشير في الأحد 09 يناير 2011, 13:45


نقلا عن جريدة البلاد السبت 01 يناير 2011 | روبورتاج البلاد تزور مسقط رأس الراحل هواري بومدين: الحاجة زليخة تحكي قصتها مع بومدين الذي كان يزورها وهو رئيس لكي تعطيه الكسرة
فتيحة .ز
الرجال لا
يموتون، الرجال يتركون الأثر بعد وفاتهم، الرجال يتركون بصماتهم· مهما قيل
عن الرئيس الراحل هواري بومدين سيبقى راسخا في الذاكرة الجزائرية بحسناته
وأخطائه، و''جل من لا يخطئ''· بهذه العبارة تتحدث السيدة زليخة وهي إحدى
النساء اللواتي مازلن يعشن في منطقة ''بني عدي'' مسقط رأس الراحل ''السي
الهواري''·

امرأة بسيطة جدا بلغت من العمر 79 سنة ولكنها تتذكر
الرجل وكأنها والدته، تعرف عنه الكثير، بل وارتبطت به لأنه كان يزورها وهو
رئيس للجمهورية فهيا كانت تعطيه ''الكسرة'' أيام كان فيه رغيف الخبز
شيئا ثمينا وعزيزا وهي لقمة الفقير لدى كل الجزائريين، عندما كان محمد
بوخروبة طفلا صغيرا يقطع الكيلومترات من أجل الدراسة في قمة الجبل وقبل أن
يسوقه القدر ليصبح رئيس لبسطاء هواري بومدين·رغم العقود التي مرت ورغم
السنوات وتزاحم الأحداث، لم ينس الجزائريون رئيسا كان أكبر من صفته، وزعيما
بز نظراءه، وهو الذي وضع الأساس الأبرز للجزائر الحديثة، وخرج بها من
الزخم الثوري إلى مشروع دولــة· في ذكرى وفاة الرئيس الراحل هواري بومدين،
زارت ''البلاد'' مسقط رأسه بولاية فالمة، لاقتفاء الآثار الأولى لرجل عجنته
الثورة وحولته الى ثوري بامتياز وقائد منضبط للجيش ورئيس دولة كانت في قمة
أوجها وتألقها السياسي وإقلاعها الاقتصادي وتحولها الاجتماعي·
المدينة تتذكّر ابنها

منذ
الوهلة الأولى ونحن نلج مدينة فالمة عبر طريق يربطها بعاصمة الشرق
الجزائري قسنطينة في سيارة أجرة كان قلب المدينة يقترب من بعيد، والأهم من
كل هذا أن مدخل حدود ولاية فالمة يبدأ ببلدية حملت اسم هواري بومدين وهي
إشارة وضعت في حدود تلك البلدية مع صورة كبيرة للراحل يحمل يده تحية
للزوار· نعم هذا ما تحمله المدينة من ذكرى الرئيس الراحل، بلدية تحمل اسمه
تبعد عن مقر الولاية بـ20 كلم فقط·
ما يلفت الانتباه أيضا ونحن ندخل مقر
الولاية وبالضبط في موقف سيارات الأجرة، محل بيع مواد غذائية يحتوي على
مجموعة من الصور التذكارية للرئيس الراحل هواري بومدين موضوعة للبيع،
وبمجرد أن سألناه عن الرئيس بومدين استغرق في فتح بعض المجلات والكتب
والصور ليقدمها لنا، بل ويعرض علينا خدمة مرافقتنا إلى مسقط رأسه والاتصال
بأقاربه أيضا، وهي التفاتة طيبة خصوصا أنه اعترف بأنه من الواجب الحفاظ على
ذاكرة الشعب الجزائري من طرف رجال الإعلام·
كل صباح ومساء يتذّكر
الفالميون الراحل، خصوصا أنه خلد بتمثال مصنوع من البرونز يتوسط المدينة،
يرتدي البرنوس وهو اللباس التقليدي للجزائريين وكثيرا ما كان يرتديه ويحبه
كثيرا· وفي المتحف الولائي توجد أيضا مختلف ألبسة الرئيس الراحل، في معرض
كامل من الصور والألبسة التي ارتداها الرئيس في حياته، فضلا عن صورة طبق
الأصل لجواز سفره·
في مدينته الأصلية فالمة لايزال الكثيرون ممن التقينا
يتعلقون بصوره ويضعونها في محلاتهم وبيوتهم، بل هناك من يضع صورته الى جنب
الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لأنهما يتشابهان في القوة والشهامة والصبر
وحب الوطن، يقول أحد باعة الكتب في قلب مدينة فالمة·

المثير أيضا
لدى هذا البائع أنه رتب صور الرئيس الراحل خلال مرحلة حكمه وحتى قصاصات
الجرائد، فهو يحتفظ بها للذكرى فضلا عن أنه يحبذ بيعها للزوار، بل يحتفظ
بكل ما كتب عن الراحل·

كما أن تأثير الراحل هواري بومدين في الشعب
الجزائري كبير وهو ما لمسناه عند الكثيرين في فالمة، وحتى عند الشباب الذين
لم يعرفوا الرئيس سوى بعد مماته وتناقلوا أخباره ويحتفظون بخطبه، خصوصا
تلك الخطبة التي أطلقها كأول رئيس لدولة إفريقية في هيئة الأمم المتحدة
وباللغة العربية·
كثيرون ممن التقيناهم وصفوا الرئيس بالرجل ''الشهم''
و''القوي'' مثلما أكده الشاب جمال من حي الثامن ماي ,1945 رغم أنه لم
يتجاوز بعد الثلاثين من عمره إلا أنه يعتبر ''سي الهواري'' الرمز و الفذ،
ويكفيه فخرا أنه من مسقط رأسه فالمة·

في ''بني عدي''

في
منطقة نائية جدا في رأس قمة دوار ''بني عدي'' الذي لا يبعد عن مقر الولاية
سوى 15 كلم فقط، هناك في قمة الجبل بقيت الدار التي ولد فيها ''الهواري''،
في مكان يطل على الجبال والأشجار تحيط بها من كل مكان، تطل على المدينة
الصغيرة المجاورة للدوار· الأهم في كل هذا أن منزل الطفل محمد إبراهيم
لايزال موجودا، المنزل مكون من غرفتين من الحجارة والقرميد تم تسييجه حتى
يبقى محافظا على مكانته وتاريخه، في مكان يطل على المدينة ويشعر زائره
بالرهبة أيضا·
الكثيرون من الفضوليين يرغبون في معرفة أين ولد الرئيس
الراحل هواري بومدين· كما أن السلطات المحلية ارتأت أن تجعل مسقط رأسه
مزارا فتم تشييد نصب تذكاري للرئيس الراحل·
تتذكّر العجوز ''زليخة''
البسيطة صورة الرئيس الراحل وهو صغير فقير، ثم طفل بريء ثم شاب مثابر،
فعسكري ثم رئيس للجزائر، لم ينسها قط بل كان يزورها كلما سمحت له الفرصة
وهو على كرسي الرئاسة، لأنه لا ينسى ''الخير'' على حد تعبيرها·

لقد ولد الرئيس بومدين في بيت من قرميد هناك في رأس الجبل

،
كانت العجوز في قمة السعادة وهي تستذكر طفولة وصورة الرئيس الراحل· تقول
''نعم كنت أبكي كلما رأيت صورته في التلفزيون بالأبيض والأسود، كنت أقوم
لأقبل الجهاز الذي حمل صورة ذلك الطفل الذي كان يناديني بـ''أما زليخة''
بتسكين الزاي· نعم كنت أشعر به مثلما كانت تشعر به والدته لو بقيت على قيد
الحياة· أمه كانت عطوفا جدا، وكان أيضا رؤوفا بالكبار مثلي، كانت تقول له
''ياوليدي، بالاك على أرضك''، نعم فالرئيس كان يحب الأرض، وكان يحب التراب
الذي ينبت الزرع، وقاد مشروع الثورة الزراعية، لأنه ابن أسرة فقيرة ريفية،
وهو من الرجال الذين لا ينكرون أصلهم، واستطاع أن يملك قلوب الملايين·

هذه
العجوز رغم سنها ورغم المحن التي مرت بها إلا أنها تعتقد أن ''هواري''
لايزال حيا، وسيزورها يوما، خصوصا وأنها كانت تحلم به في كل مرة، بل وتنهض
على صوته وتتخيل حتى لباسه وشكله وتستنشق رائحته، فهي ترى فيه الابن البار
والرجل القوي الذي تبقى كلماته شاهدة عليه، بل إنها لا تزال تتذكر أنه كان
يحلم بأن يكبر وأن تتحرر الجزائر·

رغم تلك السنوات التي مرت على وفاته إلا أنها تراه كل يوم، فهو لم يكن على حد تعبيرها مثل باقي الرجال·
المدرسة ودفتر التسجيل

في
المدرسة التي درس فيها الرئيس بومدين المرحلة الابتدائية مدرسة ''الإمام
محمد عبده'' لاتزال صورة الرئيس معلقة، وكأنه لايزال يدرس فيها· وفي مدخل
المدرسة يوجد إطار كبير رسم بخط اليد يحمل صورة الرئيس الراحل، فضلا عن
نبذة عن حياته، حتى يتسنى للتلاميذ معرفة رئيسهم الأسبق·
كما تحتفظ
إدارة المدرسة بدفتر التسجيل لمختلف الأسماء التي درست في هذه المدرسة منهم
محمد إبراهيم بوخروبة تحت رقم .434 كما سمحت لنا الفرصة أن نزور القاعة
التي كان يدرس فيها الرئيس والطاولة التي كان يجلس عليها في القاعة رقم
.12الجميع في المدرسة يفتخرون بأنهم يدرسون في المدرسة التي تتلمذ في
أقسامها الرئيس هواري بومدين، بل ويحلمون أن يصبحوا مثله مثابرا وطموحا،
كيف لا وهم أحفاد الرئيس ''السي الهواري''·
والمثير أيضا أن الكثيرين
أطلقوا على أولادهم اسم الهواري نسبة للرئيس الراحل، وهو الاسم الذي يعطي
لحامله الكثير من الغبطة والافتخار، بل الاسم يعني الكثير لحامله· وهنا
يؤكد أحد سكان مدينة فالمة أنه من شدة تعلق السكان بالرئيس يطلقون على
أولادهم الذكور هذه الاسم·كما أن هذه المدرسة أصبحت عنوانا ومكانا تفضل
الكثير من العائلات في فالمة تسجيل أبنائها للدراسة فيها، خصوصا أنهم
تعلقوا كثيرا بالرئيس بومدين، ولاتزال آثاره موجودة، بل الكثير من سكان
الولاية يرون في الرئيس الأسبق مثالا يحتذى ورمزا لا يمكن نسيانه أيضا،
الرحيل

كثيرة
هي الحكايات التي يسردها من يعرفون الرئيس الهواري عن قرب، وكثيرة هي تلك
الحقائق في حياة رجل بسيط، ولكن عندما توقفنا عند ابنة أخيه السيدة فوزية
بوخروبة وجدنا أنها تحكي عن رجل وكأنه توفي البارحة، رغم مرور أكثر من
ثلاثين سنة على رحيله، تتحدث عنه وكأنه سيأتي بعد لحظات إلى بيت العائلة،
بل ذرفت الدموع وهي تتذكر كلماته·

أول شيء سألناها عنه كان من
نهايته في فراش الموت في المستشفى لترد قائلة إنه ''عرف أن نهايته قريبة
بعدما اشتد عليه المرض في فراش المستشفى بموسكو في الاتحاد السوفياتي
سابقا، فطلب على جناح السرعة استدعاء أخيه السعيد لزيارة عاجلة إلى
المستشفى الذي يرقد به، الأمر لم يكن سهلا على شقيق رئيس الجمهورية الراحل
هواري بومدين، ولكنه شعر وقتها أن الأجل قريب وأن ساعة الموت قد تدق في أي
لحظة، فلم يكن أمامه غير أن يقول آخر كلماته ليجعلها وصية الموت، فيطلب أن
يرى أخاه السعيد ليبوح له بالوصية واستجاب السعيد لطلب الأخ ''الشهم''
محمد إبراهيم أو ''الهواري'' ليسمع الوصية التي أصبحت أمانة بين أفراد
العائلة الكبرى للرئيس الهواري مفادها:
''إنني سأموت لذا أوصيك وصية
الميت الواجب حفظها وتنفيذها حرفيا، أوصيك أن توصل هذه الكلمات إلى جميع
إخوتي وأخواتي وأولادهم جميعا ''عليهم بالعلم وأن يدفعوا أولادهم للتعلم،
فلا شيء ينفع مثل العلم وحذارِ أن تمارسوا السياسة، ابتعدوا عنها قدر
المستطاع لأنها مثل نار جهنم''، هذه الكلمات الأخيرة لرجل كان يحسب له ألف
حساب، كانت وقفته في البيت تساوي وقفة آلاف الرجال، مازالت تتذكرها السيدة
فوزية بوخروبة ابنة شقيق الراحل هواري بومدين، جرت في شهر ديسمبر من سنة
1978 أثناء سكرات الموت، ولكنها وصية تلاها الشقيق الأصغر لبومدين قبل 31
سنة ولكن كل العائلة اليوم تحفظها عن ظهر قلب، تقول ابنة شقيق الراحل
بومدين·صاحب شعار ''بناء دولة لا تزول بزوال الرجال''، مازالت ترن في أذن
السيدة فوزية التي تعتبر أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة هو الرجل الذي
يذكّرها بعمّها، ''نعم، بوتفليقة يذكّرني بعمي الهواري'' موجهة شكرها له
قائلة إنه لم يبخل على أسرتها أبدا وأبدى حرصه على عائلة الرئيس هواري
بومدين كاملة وأكد استعداده لتقديم أي خدمة في أي لحظة وفي أي وقت، معتبرة
ذلك ليس غريبا على الرئيس بوتفليقة·
لقاؤنا بالسيدة فوزية بوخروبة من
باب الصدفة ودون موعد خصوصا في ولاية فالمة، فعندما تحدثت عن عمها سي
الهواري أو كما تعودت أن تناديه بـ''سيدي''، فهو لم يكن عمها فقط بل الأب
الروحي الذي ترسخت كلماته ومواقفه ''الشجاعة'' في ذاكرتها·


توقيع : ابوالبشير


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

ابوالبشير
 
 

ذكر

المشاركات: 759

نقاط: 1509

تاريخ التسجيل: 28/09/2010

العمل: ممرض
المزاج المزاج: الحمدلله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف fareskamel في الجمعة 11 فبراير 2011, 21:55

بارك الله فيك على الذكريات العظيمة



fareskamel
 
 

ذكر

المشاركات: 18

نقاط: 18

تاريخ التسجيل: 29/01/2011

العمل: موظف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف بوسيف في الإثنين 21 مارس 2011, 00:53

الله يرحم كل الشهداء
وتحيا الجزائر



بوسيف
 
 

ذكر

المشاركات: 85

نقاط: 92

تاريخ التسجيل: 21/03/2011

العمل: والو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف elyamama في الإثنين 21 مارس 2011, 06:27

بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على هدا المجهود



elyamama
 
 

ذكر

المشاركات: 85

نقاط: 87

تاريخ التسجيل: 10/02/2011

العمل: fonctionnaire

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف amale في الإثنين 21 مارس 2011, 22:38

مات الرجل وترك الأثر



amale
 
 

انثى

المشاركات: 449

نقاط: 669

تاريخ التسجيل: 03/08/2010

العمل: متصرف اداري
المزاج المزاج: طموحة جدا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف reda في الثلاثاء 22 مارس 2011, 21:56

دائما مميز ابوالبشير
كم نحن في حاجة الى مثل هذا الرجل في هذا الزمان.



reda
 
 

ذكر

المشاركات: 445

نقاط: 667

تاريخ التسجيل: 16/12/2010

العمر: 41

العمل: مهندس
المزاج المزاج: هادئ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف ابوالبشير في السبت 03 سبتمبر 2011, 21:56

رحمة الله عليه
والله اننى اتذكر الرجل
فى مثل هذه الايام العصيبة التى تمر بها الامةالعربية والاسلامية


توقيع : ابوالبشير


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

ابوالبشير
 
 

ذكر

المشاركات: 759

نقاط: 1509

تاريخ التسجيل: 28/09/2010

العمل: ممرض
المزاج المزاج: الحمدلله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف ابو محمد في السبت 03 سبتمبر 2011, 22:10

اللهم اغفر له وارحمه
بارك الله فيك انك ذكرتنا بالرجال فى وقت تكالبت الجيوش على الامة العربية


توقيع : ابو محمد


لايحزنك انك فشلت ما دمت تحاول الوقوف على قدميك من جديد
.المهنية سلاحنا الفعال!
لا يمكن أن نواجه هذا العالم الذكي بالهبل والدجل والكسل والشلل!
لتنمية مهارتك تابعنا على
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
مدونة الموظف الجزائرى
.

ابو محمد


ذكر

المشاركات: 3066

نقاط: 5521

تاريخ التسجيل: 15/08/2009

العمل: 人理
المزاج المزاج: 美丽


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف مرقوجة في الأحد 04 سبتمبر 2011, 22:22

رحمه الله و رحم كل أبطال الجزائر،لطالما حدثني أبي عنه في طفولتي و لا يزال،كان يقول دائما أنه:
un vrai زعيم.و أنا أتفق معه لأن المرحوم "هواري بومدين" كان دائما معتزا بجزائريته و واثقا من أصالة و جوهرية الشخصية العربية الأسلامية.و هذا ما يفتقده-للأسف في أيامنا-الكثير من الشباب الجزائري.

مشكور أخي أبو البشير على هذه اللفتة الطيبة لزعيم الجزائر.



مرقوجة
مشرف

مشرف

انثى

المشاركات: 983

نقاط: 1169

تاريخ التسجيل: 04/04/2011

العمر: 36

العمل: موظفة
المزاج المزاج: سعيدة رغم كل شيء


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: اعظم رجل عرفته الجزائر انه الهوارى بومدين

مُساهمة من طرف بوسيف في الأربعاء 05 أكتوبر 2011, 23:21

الله يرحم الشهداء
وبارك الله فيكم موضوع كنت ابحث عنه



بوسيف
 
 

ذكر

المشاركات: 85

نقاط: 92

تاريخ التسجيل: 21/03/2011

العمل: والو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى