10:52 AM |الساعة الآن   
 
العودة ملتقى الموظف الجزائرى  :: 

منتدى التكنولوجيا والاعلام الالى

 :: 

الكمبيوتر والإنترنت






أهلا وسهلا بك إلى ملتقى الموظف الجزائرى.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالبوابةبحـثس .و .جدخولالتسجيل
اعلان هام للمسجلين الجدد :بمجرد التسجيل يتم إرسال كود التفعيل إلى حسابك .. أي الإيميل الذي وضعته عند التسجيل بالمنتدى ... إذهب إلى علبة البريد فإذا لم تجده في الرسائل الواردة حاول أن تبحث عنه في صندوق بريد الغير مرغوب فيه SPAM



الرام Ram و المشاكل المتعلقة به


شاطر
 #1  
الأحد 05 ديسمبر 2010, 22:36
 
 
 
ذكر
الاقامة : البيرين BIRINE
المشاركات : 761
نقاط : 1517
تاريخ التسجيل : 28/09/2010
العمل : ممرض
المزاج المزاج : الحمدلله
افتراضيالرام Ram و المشاكل المتعلقة به

بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على خير البرية واله وصحبه وبعد.احبتى بمنتديات ملتقى الموظف الجزائرى بعدما تعرفنا على برنامج RAM Saver Pro نواصل المشوار بتعريف الرام والمشاكل المحيطة به وارجوا ان ينال الموضوع رضاكم أول شي لازم تعرف ان كلمة رام RAM هي اختصار للجملة:


Random Access Memory

ومعناها: ذاكرة الوصول العشوائي


مكونات ذاكرة الوصول العشوائي:


كل قطعة ذاكرة تعد دائرة متكاملة مركبة من ملايين الخلايا التي يكونها
اتحاد الترانزستورات
Transistors :





والمكثفات
Capacitors :


بحيث يشكل كل ترانزيستور و مكثف خلية واحدة من خلايا الذاكرة، وكل
خلية من هذه الخلايا تعادل بتاً واحداً من البيانات، ومعلوم أن البت

bit

أصغر وحدة من وحدات قياس الذاكرة وكل 8بت تشكل بايتاً واحداً والبايت
Byte هو المساحة الكافية لتخزين قيمة حرف واحد أو رقم أو رمز (والمسافة أيضاً تعادل بايت
).

سبب تسميتها بذاكرة الوصول العشوائي:سميت بهذا الاسم لأنك تستطيع
الوصول إلى أي خلية تريد بشكل مباشر ومن أي مكان، وهي على
عكس ذاكرة الوصول التسلسلي
Serial access memory :


واختصارها
SAM
والتي لا يمكنك الوصول لأي خلية فيها إلا بشكل تسلسلي كامل
من البداية إلى النهاية
.
[size=16][b]أنواع ذاكرة الوصول العشوائي:هناك أكثر من نوع من ذاكرة الوصول
العشوائي، وأسعارها تتفاوت باختلاف هذه الأنواع:




النوع الأول SD-RAM أو SDR-RAM



هي اختصار للجملة
Single Data Rate Random Access Memory
والتي تعني ذاكرة الوصول العشوائي الديناميكية المتزامنة ذات النقل الأحادي
. هذا النوع يقوم بنقل البيانات بسرعة مقبولة نوعاً ما، لكنه في
المقابل يستهلك قدراً كبيراً من الطاقة مقارنة بالأنواع الأخرى لأنه يقوم
بنقل [b]بت
مرة واحدة عند ارتفاع النبضة ثم يعود ليرفع بتاً آخراً بارتفاع
النبضة .. وهكذا، وكلما زادت الوحدات أدى ذلك إلى زيادة سرعة


المعالجة .
وسرعة نقل البيانات فيها إما أن تكون
100 أو 133
ميجاهرتز.

النوع الثاني :



[b]أ- DD-RAM أو DD-SDRAM :


هناك خلاف على تسميتها ، فالبعض يقول أنها اختصار للجملة
Dual Data Rate Synchronous Dynamic Random
Access
أي ذاكرة الوصول العشوائي الديناميكية المتزامنة ذات النقل الثنائي
، بينما هناك من يقول أنها تعني Double Data
Rate-Synchronous DRAM
أي [b]ذاكرة
الوصول العشوائي الديناميكية المتزامنة ذات النقل المضاعف أو
المزدوج، وكلاهما يؤدي لنفس المعنى، هذا النوع يؤدي ضعف أداء النوع
الأول، فهي تعطي 2
بت في الثانية الواحدة بمعنى أنها تنقل بتاً لدى
ارتفاع النبضة وآخراً عند انخفاضها . ويتميز هذا النوع عن سابقه بان
لديه عرض نطاق مضاعف وهذا يمكنه من نقل كمية مضاعفة من
المعلومات في الثانية قياسا لل

sd-ram . كماأنه يستخدم قدراً أقل من الطاقة. .


ب- DD-RAM II SDRAM أو إختصارا DDR 2 :







هي تطوير على
DD-RAM يزيد مرة اخرى من عرض النطاق كما انه يستخدم قدرا اقل من الطاقة قياسا لل
DDR ، ويتوقع ان يصبح الاوسع استخداما في عام 2005.النوع الثالث RD-RAM :


هي اختصار للجملة
Rambus Dynamic Random Access Memory
وتعني الخطوط الديناميكية لذاكرة الوصول العشوائي، وهذه الذاكرة تمتاز بسرعة
مذهلة وأسعارها باهضة، ويرتكز عملها على أساس توزيع نقل البيانات ما
بين الذاكرة والمعالج على أكثر من قناة. عن طريق تصغير حجم الناقل
الأمامي من 32
بت
(المستخدمة في الأنواع الأخرى) إلى 16بت ومن
ثم توزيع الحركة على أكثر من قناة تعمل بشكل خطوط متوازية (وهذا
سبب تسميتها بالخطوط) ، وتعطي سرعات تردد عالية جداًَ تصل إلى
800
ميجاهرتز. وهذا النوع لا يعمل إلا مع معالجات بنتيوم 4 كما
أنها تتطلب أنواعاً مخصصة من اللوحات الأم مثل
إنتل
850. وتم التخلي
عنها بسرعة بسبب إثبات ذاكرة
DDR والجيل الجديد DDR 2
انهما يمكنهما إعطاء نتائج
منافسة جدا وحتى متفوقة بتكلفة إقل .
ذاكرة
الرام أسطورة ماذا تعرف عنها؟


لقد حان الوقت لكى نعير أنتباهنا قليلا ونعرف ما

المقصود بذاكرة الرام و ما هذة الضجة التى تثار حولها من حين الى أخر
وكيف يتأثر بها النظام والتطبيقات المختلفة والألعاب وهل فعلا تستحق هذة
الضجة وهل هى مكون رئيسى من مكونات الجهاز كل هذا سوف يتم
تناوله من خلال عدة نقاط


أولا: تعريف ذاكرة الرام نسبة لأسمها

ما المقصود بكلمة (RAM) وهى أختصار ل
(Random Access Memory )
وتعنى بالعربية ذاكره
الوصول العشوائى أو ذاكرة تعمل عشوائيا
فهذة الذاكرة تعتمد فى طريقة عملها على الوصول الى البيانات المخزنة
بداخلها بشكل عشوائى وبدون ترتيب وبشكل سريع أيضا بمعنى أخر ,بدلا
من أن يقوم المعالج بقراءة البيانات المخزنة بداخلها للوصول ألى جزء
معين فلا يتوجب علية قرائتها من البداية للوصول الى هذا الجزء بل
يذهب الية مباشرة
دون البحث عنة مسبقا أو أتباع ترتيب معين للوصول إلية وهذ سر من
أسرار سرعتها ولهذا السبب سميت هذة الشرائح بال

(RAM-Random Access Memory)


ثانيا: تعريف ذاكرة الرام نسبة لوظيفتها

هى المكان الذى تتوقف فية البيانات أثناء تعامل المعالج معها بعد خروجها
(تحميلها ) من على القرص الصلب للتعامل معها بشكل أسرع بمعنى
أخر ,لتشغيل أى تطبيق معين أو ملف أو لعبة أو حتى نظام التشغيل
نفسة فمنطقيا هو مخزن بداخل القرص الصلب أو على أسطوانة ضوئية

(CD)
أو على أى وسيلة تخزين أخر فكل هذة الوسائط بطيئة جدا مقارنة
بذاكرة الرام من حيث سرعة نقل البيانات وسرعة التعامل معها
ولهذا يقوم المعالج باستحضار هذة البيانات من على القرص أو أى
وسيلة تخزين أخرى وتم تحميلة على ذاكرة الرام لتشغيلة والتعامل معة
بشكل أسرع
مثال:- عند تشغيل ملف نص معين يقوم المعالج بالبحث عن هذا الملف
فى القرص الصلب ويتم تحميلة هوة والبرنامج الذى يتم فتحة من خلالة
على ذاكرة الرام ويبداء بالتعامل معة بصورة أسرع

و هذا يفسر لماذا يصبح الجهاز أبطأ كلما زادت كمية البرامج التى تعمل
علية
فال
(RAM)
تؤثر على عدد البرامج التى يمكنك تشغيلها فى نفس الوقت ,وليس على
العدد الكلى للبرامج التى تعدها للعمل على جهازك أو تكون مخزنة علية
وعندما تكون ال (RAM)
قليلة فإن العمليات ستكون أبطأ , ولن يكون مناسبا أن تشغل عددا أقل
من البرامجلتحرر جزءا من ال
(RAM) وخاصة أن برنامجا واحدا قد يحتاج إلى (RAM)

أكثر مما لديك مما يمنعة عن العمل وخصوصا عند أستخدامك لنظام تشغيل
شره لل
(RAM)
مثل ويندوز أكس بى أو غيرة من نظم التشغيل العديدة


ثالثا: مما تتكون ال(RAM)

هى عبارة عن شريحة مثبت عليها مجموعة من الرقائق وهذة الرقائق
هى المسئولة هن تخزين البيانات

لحين التعامل معها



- الفرق بين ذاكرة الرام وذاكرة الروم و أنواع ذاكرة الروم

قبل أن نتطرق الى تلك الفروق والمقارنة يجب أولا أن يتم تصنيف
ذاكرة الحاسب إلى

(Nonvolatile)

أولا : ذاكرة غير متطايرة

وهى ذاكرةتحتفظ بمحتوياتها بعد إغلاق الحاسب و أنقطاع التيار الكهربى
, وتلائم هذه الذاكرة الأحتفاظ بإعدادات الحاسب المطلوب عدم فقدها حتى
بعد إغلاق الحاسب مثل ال
(rom)أو (Flash Memory).



(Volatile)ثانيا: ذاكرة متطايرة

وهى ذاكرة متاحة مباشرة للمعالج يستخدمها كمرجع للبيانات والتعليمات التى
يحتاجها فى عملية المعالجة, وتعرف بالذاكرة النشطة
(Active Memory) ,
حيث تحتفظ بمحتوياتها لوقت محدد ثم تتطاير محتوياتها بعد
ذلك الوقت مثل (RAM) أو (Cash Memory).

لقد سبق و أن ذكرت ما ذا تعنى كلمة

(RAM) وهى أختصار ل (Random Access Memory )
وتعنى بالعربية ذاكرة الوصول العشوائى أو ذاكرة تعمل عشوائيا

وأوضحت بالتفصيل كل شىء عنها ولكن لم نذكر ما هى ال
(ROM) وماذا تعنى


(ROM Read Only Memory)

وهى عبارة عن ذاكرة غير متطايرة ,يتم عادة إعدادها بواسطة الشركة
المصنعة للحاسب أو اللوحة الأم ,و يوضع بها المعلومات والتعليمات
المطلوبة لبداية عمل الحاسب وتشغيلة والتى يجب عدم فقدها أو تغييرها
عند إغلاق الحاسب و انقطاع التيار الكهربى حيث يوجد بها :



1- التعليمات المطلوة للإجراء الفحص الذتى عند بداية
تشغيل الحاسب:-
POST-Power On Self Test

2- المعلومات المطلوبة والمستخدمة لوصف والتحكم فى تهيئة مكونات
النظام والتى تسمى:-

BIOS-Basic Input Output System

وبختصار شديد تم تصميم هذا النوع من أنواع الذاكرة حتى
لا يفقد ما هو مخزون علية بإغلاق الحاسب أو أنقطاع التيار
الكهربى عنة


ومن أنواع ذاكرات الروم

ROM

PROM
EPROM
EEPROM
Flash Memory




وظيفة ذاكرة الرام و ما علاقتها بوظيفة ال

(Hibernation)

كما ذكرت
(RAM)
هى المكان الذى تتوقف فية البيانات أثناء تعامل المعالج معها بعد

خروجها (تحميلها ) من على القرص الصلب للتعامل معها وبالتالى

فلابد على أن تحتوى على كل التطبيقات النشطة وملفات النظام الفعالة

الخاصة بنظام التشغيل وكل ما تم تشغيلة منذ بدا الجهاز حتى الأن
ووظيفة ال
(Hibernation)
تعمل على تخزين كل ما تحتوى علية ذاكرة
(RAM) وتخزينها فى ملف يسمى hiberfil.sys

بداخل الدرايف
:C وتكون مساحة مساوية لمساحة أو حجم ال (RAM)
بالظبط لتخزين ما تحتوى علية بدلا من أعادة تحميل كل هذة الملفات من
جديد عند بداية اللإقلاع فعند تفعيل هذة الوظيفة سوف يقوم الجهاز
بتخزين كل الموجود بال
(RAM)
داخل هذا الملف ثم أغلاق الجهاز وعند فتحة مرة أخرى بدلا من
أعادة تحميل النظام من جديد يقوم بتحميل كل ما هوة كان مخزن بداخل
هذا الملف و أعادتة ثانية الى ال
(RAM)
وكان الجهاز لم يتم غلقة أصلا



أنواع الرام من القديم إلى الحديث و سعتها المختلفة



تنقسم الرام الى عدة أنواع مختلفة مقسمة
طبقا لأنواع المعالجات واللوحات الأم

1- DRAM
2- SDRAM
3- RDRAM
4- DDRAM

هذة هى الأربعة أنواع الشائعة المستخدمة فى الأجهزة الشخصية وعموما
سوف نركز فى الشرح على الأنواع التى لا تزال تستخدم حتى الأن.


النوع الأول DRAM


ويتواجد هذا النوع (قديم جدا) فى اللوحات الأم التى تدعم المعالجات

(PII)
والأقدم منها وهى أبطأمن الأنواع الأخرى من حيث السرعة(RAM BUS)

وزمن الوصل للذاكرة (Access Time)والقراءة والكتابة .


السعات المتوفرة منها

4 ميجا
8 ميجا
16ميجا
32 ميجا

وقد كانت تبلغ سرعة الناقل(BUS)الذى يعمل بة هذا النوع

33 (Mhz/s)





النوع الثانى
SDRAM

ويتواجد هذا النوع فى اللوحات الأم التى تدعم المعالجات

(PIII)وبعض الموديلات فى أوائل جيل المعالجات (P4)التى كانت تدعم نظام ال
(SD)و ال(DD)
وهى أسرع من النوع الأول بكثير من حيث السرعة
(RAM BUS) وزمن الوصل للذاكرة (Access Time)
والقراءة والكتابة أيضا .


السعات المتوفرة منها
32 ميجا
64 ميجا
128 ميجا
256 ميجا
512 ميجا وهذة تعتبر أعلى سعة وصل لها هذا
النوع (نادر نوعا ما ).



أما بالنسبة لسرعة الناقل
(BUS)الذى يعمل بة هذا النوع فقد كان يدعم


66 (Mhz/s)
100 (Mhz/s)
133 (Mhz/s)


وقد كانت يتراوح حجم الرقاقة الواحدة فى هذا النوع
من 8 ميجا إلى 32 ميجا للرقاقة الواحدة
وظهر منها عدد أشكال

1- (1 side)
2- (2 side)
3- (2 side) على وجة واحد

بمعنى

النوع الأول كان يتواجد بة الرقاقات على
وجة واحد فقط (1
side) على الشريحة ويعتمد عدد الشرائح على سعة الرام
وحجمها

أما النوع الثانى فقد كان يتواجد فية الرقاقات
على الوجهين (2
side) على الشريحة وظهر هذا الأصدا فى السعات العالية مثل
ال (256,512) ولة ترتيب متبع على اللوحة الأم
من حيث التركيب

والنوع الثالث تتواجد بة الرقاقات على جانب واحد فقط
ولكن هى
فى الأصل (2 side)
ولن تستطيع التعرف عليها إلا بتجربتها أو أذا
كنت خبير بالتعامل مع الإلكترونيات .

مثال
لو نفترض مثلا أنك تملك قطعتين مختلفتين السعة واحدة
128 وحيدة الوجة (1 side
والثانية 256 ثنائية الوجة (2

ما هو الترتيب الأمثل لكى تعمل هذة

القطع؟ (RAM)

أولا يتم تركيب القطعة الثانية
256
ثنائية
الوجة (2 side)
أولا فى البنك الأول ويليها القطعة
128 وحيدة الوجة (1 side)


لكن لماذا هذا الترتيب ؟


لو أعرت أنتباهك للجدول الذى يظهر قبل أن يبدا الجهاز فى عملية الأقلاع
(Boot) ستجد فى أعلى اليمين ان الرام ال (2 side)
قد أحتلت ال
(Row 0,1) والتى تليها ال (1 side)
قد أحتلت المكان
(Row 2)
فقط لماذا لأنها وحيدة الوجة وهكذا
أرجو أن أكون وضحت هذة النقطة لأهميتها الشديدة







النوع الثالث RDRAM

ويتواجد هذا النوع من أنواع الذاكرة فى الوحات الأم الخاصة بالمعالج
(P4)
وكان يتميز بالسرعة العالية جدا التى كانت تصل الى من 400 إلى
800 (Mhz/s)

وقد تراوحت سعتها من 128 الى 265 فقط وقد كانت مكلفة جدا جدا
فى وقتها هية واللوحة التى تدعمها أيضا وقد تم أيقاف تصنعها لأسباب
فنية لا أعلم عنها الكثير,وظهر بديل لها وهو ال
(DDRAM)
وهو ما يستخدم حاليا.




النوع الرابع DDRAM

ويتواجد هذا النوع من أنواع الذاكرة فى الوحات الأم الخاصة بالمعالج

(P4) وهوة أسرع من نظيرة ال (SD) من حيث السرعة(RAM

BUS) وزمن الوصل للذاكرة (Access Time)
والقراءة والكتابة ومناسب للمستخدم من حيث السعر ولقد حل المعضلة
التى تسببت بها النوع الثالث (RDRAM)
من حيث السرعة والسعر .

وتبدأ السعات المتوفرة منها من

128 ميجا
256 ميجا
512 ميجا
1 جيجا
2 جيجا
(نادرة قليلا)

أما بالنسبة لسرعة الناقل
(BUS)
الذى يعمل بة هذا النوع فقد كان يدعم :-


266 (Mhz/s)
333 (Mhz/s)
400 (Mhz/s)
533 (Mhz/s) وهو الأصدارة الجديدة (DDR2).
667 (Mhz/s) وهو أخر أصدار لهاذا النوع .





متى أفكر فى زيادة الرامات و كيفية أختيار النوع المناسب لجهازك .


لكل مستخدم ممن يتعاملون مع الحاسب تطبيقاتة المفضلة وألعابه و أيضا
نظم تشغيل مفضلة لكل منا تتناسب مع أحتياجاتة و أمكانياتة أيضا فمن
من كل هؤلاء يحتاج أكثر من غيرة لسعات عالية من الذاكرة ومنهم


1- العاملين بمجال الجرافيك والرسوميات.
2- العاملين بمجال المونـتاج والصوتيات.
3- عشاق الألعاب والأصدارات الجديدة.
4- مديرو الشبكات على الأجهزة الخادمة

(Server).

وغيرهم كثير فمن منا لايحب أن يعمل جهازة بالسرعة المطلوبة
التى لا تثير الملل.

وطبعا يزداد ألأحتياج الى سعات عالية من الرام كلما
كانت مكونات الجهاز حديثة ومتقدمة

بمعنى:-

هل من العدل أن أمتلك معالج 3 جيجا وكارت رسوميات
(كارت شاشة ) 256 مثلا والرمات 128 أو 256 فقط
..........
طبعا لا ولن تظهر أمكانيات الجهاز أو سرعة مع هذا القدر
الضئيل من الذاكرة
فمثلا عند شرائك لكارت شاشة جديد أنظر لجانب علبة الكارت
سوف تجد أقل مواصفات لازمة لعمل الكارت ومنها حجم
وسعة الرام المطلوبة للعمل عليها

وينطبق هذا أيضا على باقى مكونات الحاسب من دى
فى دى وكروت وخلافة فلابد من أن يكون هناك نسبة
وتناب حتى يعمل الجهاز على أكمل وجة ويحقق أقصى
أستفادة ممكنة.

ولكن يبقى السؤال متى أحتاج إلى زيادة حجم الذاكرة للوصول
إلى الأداء المناسب ؟

طبعا يختلف أستخدام كل منا على حسب أحتياجاتة والبرامج
والتطبيقات التى يستخدمها.


مثال:-

مستخدم يعمل على برنامج
(Maya 6)
على نظام تشغيل (******s XP PRO SP2)
علما بأن نظام تشغيل ويندوز أكس بى أقل سعة للرمات يعمل عليها
بكفاءة هى 256 ميجا والمستحسن 512
وهذا راى
(MicroSoft)
الشخصى و أتحدى أى مستخدم أذا كان يعمل بهذا النظام على
أقل من 256 ميجا للرام بدون مشاكل ,المهم قرر هذا المستخدم
الترقية للأصدارة 7.0 مثلا من برنامج
(Maya)
فهل سوف يفى الغرض حجم الذاكرة القديم بالتأكيد لا لأن الأصدارة
الجديدة صممت لتعمل على أمكانيات أعلى من الأصدارة الأقدم منها
لتتناسب مع الجيد والمستحدث بها ولذلك لابد أن يقوم بزيادة سعة
الذاكرة بالقدر المطلوب للحصول على الأداء المطلوب وتنطبق هذة
القاعدة على بقية البرامج والتطبيقات ونظم التشغيل المختلفة

فكلما كانت أحدث كلما أصبح الجهاز أبطأ فى القيام بعملياتة المعتادة
إلا أذا قمت بزيادة حجم الذاكرة أو أستعمال أصدارت أقدم للبرامج
التى تستخدمها .


ما هى الأنواع المناسبة الممكن التفكير بشرائها لضمان الحصول
على أعلى أداء ممكن؟

ها هى الأنواع مرتبة من حيث الأداء والسعر أيضا
من الأعلى إلى الأقل :-

1- kingSton
2- Micron
3- VData
4- Spectek
5- TwinMOS

و أفضلهم بالطبع ال
(kingSton)

وهذة الشركة تعطى ضمان مدى الحياة لمنتجاتها عكس معظم الشركات
المصنعة التى تتراوح فترة الضمان الخاصة بها من سنة إلى 3 سنوات

كحد أقصى

والاتمان مختلفة حسب نوعية الرا م

مشاكل الرامات :من المشاكل القديمة وامعروفة :

اذا قمت بفتح جهازك ووجدت ان الجهاز بدء بالعمل اى سمعت صوت
مروحة المعالج والهارد واضاء ضوء السى دى رووم ولكن الشاشة لم
تعمل اى ان ضوءها ظل كما هو اصفر او برتقالى او احمر ولم يتغير
للون العمل ( الاخضر فى الغالب )

فهذه احدى المشاكل المشهورة جدا للرام

الجديد من مشاكل الرام :






الحل الفاصل للتأكد من عمل الرام بشكل طبيعى هو اختبار باحدى البرامج
المخصصة لذلك و الموجوده فى اسطوانة الهيرنز الشهيرة تحت عنوان
Memory test tools
واستخدامها سهل فلا تعبث بالاعدادت فقط شغل البرنامج وانتظر وجود
كلمة ERROR
وتحتها ارقام لمعرفة ان الرام لا تعمل بصورة جيدة او كلمة

تحميل الجهاز بشكل طبيعى ثم لا تستطيع تنصيب اى برنامج
2- معها ريستارت بدون سبب لجهاز
3- عدم استطاعتك تنزيل ويندوز جديد والمفاجأة انك تجد
معالج تنصيب الويندوز يظهر لك رسالة فقد ملفات من الاسطوانة
وعدم القدرة على نسخها
4
- تهنيج الجهاز Fail





منقول للفائدة بارك الله فيكم اخوكم ابو البشير البيرين



 #2  
الأحد 12 ديسمبر 2010, 19:58
مشـرف قسـم الإستقبـال
مشـرف قسـم الإستقبـال
 
ذكر
الاقامة : الجزائر
المشاركات : 2469
نقاط : 3857
تاريخ التسجيل : 03/02/2010
العمر : 32
العمل : محـــــــــاســب
المزاج المزاج : مــتفائــــل بالتــغــيــير
افتراضيرد: الرام Ram و المشاكل المتعلقة به

مشكور على هدا التعريف الشامل و الكامل للرام...بارك الله فيك


 #3  
الثلاثاء 04 يناير 2011, 21:02
 
 
 
ذكر
الاقامة : الجزائر
المشاركات : 130
نقاط : 231
تاريخ التسجيل : 02/08/2010
العمل : موظف
افتراضيرد: الرام Ram و المشاكل المتعلقة به

موضوع رائع يستحق التقدير والشكر


 #4  
الجمعة 07 يناير 2011, 01:09
 
 
 
ذكر
الاقامة : البيرين BIRINE
المشاركات : 761
نقاط : 1517
تاريخ التسجيل : 28/09/2010
العمل : ممرض
المزاج المزاج : الحمدلله
افتراضيرد: الرام Ram و المشاكل المتعلقة به









 
الإشارات المرجعية


  
وما من كاتب إلا سيفنى . ويبقي الدهر ما كتبت يداه



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة