10:52 AM |الساعة الآن   
 
العودة ملتقى الموظف الجزائرى  :: 

منتدى ادارة الجماعات الاقليمية

 :: 

عمال وموظفى البلديات






أهلا وسهلا بك إلى ملتقى الموظف الجزائرى.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالبوابةبحـثس .و .جدخولالتسجيل
اعلان هام للمسجلين الجدد :بمجرد التسجيل يتم إرسال كود التفعيل إلى حسابك .. أي الإيميل الذي وضعته عند التسجيل بالمنتدى ... إذهب إلى علبة البريد فإذا لم تجده في الرسائل الواردة حاول أن تبحث عنه في صندوق بريد الغير مرغوب فيه SPAM



منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية


شاطر
 #1  
الأحد 24 فبراير 2013, 08:34
 
 
 
ذكر
الاقامة : تيبـــازة
المشاركات : 662
نقاط : 865
تاريخ التسجيل : 09/06/2010
العمل : ر. م
افتراضيمنحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

هل من توضيح أو نص قانوني لأطالب بمنحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية ؟


 #2  
الأحد 24 فبراير 2013, 08:40
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

النصوص التطبيقية للمرسوم التنفيذي رقم : 11/334 المتضمن قانون الأساسي للجماعات الاقليمية لم تصدر بعد ، وبالتلي لا مجال لك بالمطالبة بها الآن.


 #3  
الأحد 24 فبراير 2013, 08:57
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

المشكلة في عدد المناصب الوظيفية العليا الذي يفترض أن يتم تحديده بموجب قرار وزاري مشترك ما بين وزيري المالية و الداخلية و المديرية العامة للوظيف العمومي ... و هو الأمر الذي يعرقل إمكانية التعيين في هذه المناصب لأننا لا ندري كم عددها في كل بلدية.

و بالتالي فالعملية مجمدة في إنتظار صدور هذا النص و ذلك فقط بالنسبة للمناصب العليا الوظيفية و كذلك بالنسبة للمناصب العليا الهيكلية حين يتعلق الأمر بالرتب الجديدة المحدثة.


 #4  
الأحد 24 فبراير 2013, 09:37
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

مشكلة حقيقة في الجزائر ، معظم النصوص التطبيقية لا تصدر إلا بشق الأنفس وفي غالب الأحيان لا تصدر أصلا ويتم تعديل أو إلغاء النص الأصلي ، والضحية دائما هو الموظف ، فكيف تحرم هذا الموظف من منحة الشباك ولا تصدر التعويض اللازم به منذ حوالي عامين .


 #5  
الأحد 24 فبراير 2013, 09:46
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

تلك طبيعة أرباب العمل في التعامل مع مطلب الشغيلة ... فالحكومة ( و هي رب عمل ) كانت على درجة من الذكاء في تسيير المطالب الإجتماعية لا تضاهيها سوى درجة الغباء النقابي السائد في بلدنا .. فعوض أن تصارع الحكومة نصف مليون موظف على مستوى البلديات نراها قد نجحت في تحييد 98 بالمئة منهم لتبقى مشكلتها مع بعض الرتب فقط التي لا تشكل ضغطا كبيرا عليها من الناحية المطلبية.

و هذا يحقق لها بعض " الراحة " من ناحية الضغط المالي الذي تسببت فيه الزيادة في الأجور .... و صدور النصوص التطبيقية و التنظيمية مسألة تخضع لحسابات مالية لا غير .. فالنصوص تم إعدادها و الإنتهاء من أغلبها.

و لكننا في الجزائر نكتفي بالتصويب على الحكومة .... في حين أن الهدف في مكان آخر ...


-------------------- مجرد وجهة نظر ------------------


 #6  
الأحد 24 فبراير 2013, 09:50
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

و لكننا في الجزائر نكتفي بالتصويب على الحكومة .... في حين أن الهدف في مكان آخر ...
الحكومة لها معظم المسؤولية فيما يحدث هذا بلغة المنطق ، لا،ها هيالمسؤولة الوحيدة على موظفيها وعمالها ..
أما إن كنت تقصد الكواليس الحاصلة في تسيير الدولة الجزائرية فلك الحق في ذلك.


 #7  
الأحد 24 فبراير 2013, 10:08
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

صحيح أخي مراد ... و انا لا أقصد تبرئة الحكومة من مسؤوليتها ... و لكنني أنظر إليها حين يتعلق الأمر بحقوق الموظفين على أنها مجرد " رب عمل " ... و طبيعي أن تكون لرب العمل حساباته الخاصة و هو لن يقدم لمستخدميه أي شيء على سبيل التطوع ... و لا بد دوما من ممارسة ضغوط مطلبية مدروسة على رب العمل لا تتخذ بالضرورة شكل الإضراب فقط .. و إن كان الإضراب أكثر وزنا في مسار هذا الضغط.

مشكلتنا أخي مراد أن نقاباتنا تنظر إلى الحكومة كسلطة سياسية ... مما يجعل مطالبنا نحن الموظفين في حكم الأخطاء المهنية، إذ لا يسمح لنا كأعوان أن " نتمرد " على الحكومة بإعتبارنا أعوان دولة ... و لو تخلص النقابيون من هذا القصور في النظر و أجبروا الحكومة على أن تتصرف كرب عمل و ليس كسلطة سياسية لكان بمقدرونا إنتزاع حقوقنا و تحسين أوضاعنا بشكل أفضل من هذه الحلول الترقيعية التي يجري التسويق لها في إطار حركات شبيهة بقضية " الـ 20 مطلبا ".

و الله أخشى الإبحار كثيرا في الموضوع لأن بعضا من زملائنا يكتفون بالتحليل الذي تقدمه النقابات و لا يقبلون نقاشا يلقي الضوء على مسائل أكثر اهمية في نظري من مسألة الأجور التي تأتي في المرتبة الثانية لو تعمقنا في التحليل.

صحيح أن مستوى الأجور في بلادنا يكاد يكون الأضعف مقارنة بإقتصاديات دول أخرى يمكن أن نصنف إقتصاد بلدنا من ضمنها .... و قد يطلع علينا من يقدم لنا مبررات موضوعية منطقية معقولة يفسر بها الأسباب التي تجعل يد حكومتنا مغلولة إلى صدرها إلى هذا الحد ... و لكننا لم نسمع من نقاباتنا أي حديث جاد و جدي و مدروس يستهدف " تحسين القدرة الشرائية " بعيدا عن مجرد الزيادة في الأجور ...... لقد جربنا عشرات الزيادات في الأجور التي يلتهمها السوق بسرعة ... و لم تسمح هذه الزيادات بتحسين أوضاعنا ... بل نحن نزداد فقرا بعد كل زيادة ... إذن فالخلل في مكان آخر بالتأكيد.

في مجتمعات أخرى، تجد الموظف يتمتع بتسهيلات كبيرة يستطيع بفضلها إشباع كثير من حاجياته من خلال منظومة كاملة متكاملة ... أما في بلادنا فتنعدم كل التسهيلات من أي نوع كان و في أي مجال كان.

المهم يحتاج الموضوع إلى نقابات لا تكتفي بالمطالبة بزيادة الأجور ... بل و تطالب أيضا بمثل هذه التسهيلات التي يجب أن ترافق كل حديث عن مراجعة الأجور ....


 #8  
الأحد 24 فبراير 2013, 10:32
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

كلام منطقي جدا ، والنقابات ومن ورائها العمال لديهم جزء من المسؤولية في هذا الموضوع .
لكن ما أريد أن أقوله هو لماذا لا تفكر الحكومية بمنطق الحريص على مصالح إدارتها و موظفيها ، فيحين توفر لهم كل المتطلبات ليعيشوا حياة - كريمة - ولا نقول أكثر فأكيد أنها ستتجنب الكثير من المشاكل التي تقعد فيها الإدارة الجزائرية بصفة عامة ، فالموظف في غالب الأحيان لا يقدم مايجب أن يقدمه ، وتجده يبحث عن مصدر مالي آخر ،هجر الإدارات من طرف خيرة أبنائها للمؤسسات الخاصة ، والعطل المرضية المقدمة للإدارة لا تكاد تحصى ، البيروقراطية في التعامل ، الفساد بكل أنواعه يمكن أن يدخل تحت خانة عدم الاهتمام بالموظف وجعله كقيمة إضافية في منظومة تطوير الإدارة وعصرنتها ، لكن الحاصل هو العكس .
ولك سيدي أن تقوم باستطلاع للرأي بين مختلف شرائح الموظفين فستجد أنهم يحملون المسؤولية الكامل للحكومة .


 #9  
الأحد 24 فبراير 2013, 11:10
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

للحكومة منطقها في تطوير المرفق العام و تحسين أدائه، و هو منطق قاصر في نظري لأنه يكتفي بالحلول الظرفية الترقيعية و لا يندرج ضمن منظور شامل يأخذ بعين الإعتبار كل العوامل المحددة و المؤثرة في العملية الإدارية ككل ... لا علم لي بالنقاشات الدائرة في المستويات العليا و لا أدعي أنني شريك في هذه النقاشات و إنما أحكم على ما أراه في الواقع اليومي لا غير.

لو كان الإستطلاع الذي تتحدث عنه أخي مراد يشملني أنا أيضا لكنت من الفئة التي تحمل الحكومة المسؤولية أيضا و لن أشذ عن عقلية باقي زملائنا ... فحتى أرباب العمل الخواص يولون أهمية كبيرة للعمال بإعتبارهم وسيلة من وسائل العمل و تحقيق الربح بالتالي ......... و لقد تغيرت نظرة الناس للعامل في العالم أجمع و صار العامل شريكا في تحقيق الأهداف على نحو ما.

إنما تركيزي على النقابات يمكن تبريره بمقولة شهيرة للمفر و الفيلسوف الشهير ألبرت أنشتاين " إنك لا تستطيع معالجة المشكلة بالعقلية التي أوجدتها و تسببت فيها " .... فالسياسة المطبقة منذ الإستقلال هي ما أنتج كل هذه الإختلالات العميقة، فهل يعقل أن نعول على صانعي هذه السياسة ليضعوا سياسة تعالج الآثار السلبية التي أنتجتها سياستهم المطبقة منذ الإستقلال ... في إعتقادي أن الإصلاح يتطلب القناعة بوجوبه و بضرورته ... و هي قناعة إما أن تكون ذاتية يصل إليها الفرد أو التنظيم بمحض إرادته أو أن يتم توجيه إرادته من خلال ممارسة ضغط عليها لإرغامها على التسليم بهذه القناعة.

أنا لا انفي أن حكومتنا أكثر قناعة منا جميعا بضرورة هذا التغيير ... و لكنها تفتقر إلى القدرة على التحرك و المناورة في كثير من المجالات لأسباب أكثرها مفتعل ... فالحكومة نفسها في حاجة ماسة إلى من يمارس الضغط عليها في مواجهة ضغط مضاد خفي المصدر و إن كان جليا في مظاهره.

و هنا يأتي دور النقابات .. إما لإجبار الحكومة على أمر ما أو للضغط في صالحها من أجل تمرير أمر ما... و في جميع الحالات و نحن جزائريون يعرف بعضنا بعضا معرفة كاملة ، لا أعتقد أن هناك من ينكر أن أغلب التنظيمات النقابية في بلادنا هي تنظيمات تسلط عليها أشخاص إنتهازيون آخر همهم حقوق العمال و بقاء المؤسسات و نجاعة التسيير .....

و إلا فكيف نفسر التخبط النقابي الذي عجز حتى في الحصول على محاور له ... و كيف نفسر جمود كل هذه التنظيمات التي لا تحرك ساكنا و هي تقف على أبواب قاعة إجتماع الثلاثية تنتظر النتائج و لا يسمح لها بشغل مقعدها على طاولة المفاوضات..

على العمال في إعتقادي قبل " مواجهة " الحكومة أن يكون لهم تنظيم نقابي قادر على إدارة هذه المواجهة.


 #10  
الأحد 24 فبراير 2013, 21:07
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

الأخ KARMES والأخ مراد يتحدثون عن الحكومة وكأنها من جزر سولومون ولا تربطهم أي علاقة بها فما أسهل طرح الأفكار والحلول الفذة وأنت جالس أمام شاشة جهازك بعيد عن ضغط مشاكل الجزائر وما أدراك مالجزائر، في حين وبلغة المنطق التي تتحدثون بها ، أنتم أعضاء غير مباشرين فيها بحكم جزائريتكم أولا ، وإذ أنكم موظفون بإدارة هذه الحكومة لكم كامل المسؤولية في سياساتها السلبية أوالإيجابية على السواء في حدود وظيفتكم ، أما مسؤوليتكم كمواطنين فهي أعظم وأجل ..........
الأمر الذي يجعلني أتساءل عن التصرف والقرار المتخذ لوكنتم على رأس هذه الحكومة وسط هذه العواصف الداخلية والخارجية !


 #11  
الأحد 24 فبراير 2013, 22:51
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

لماذا هذا الخلط أخي الكريم ... أنت تفترض أننا أعضاء في الحكومة و تحاسبنا على أساس هذه الفرضية ... نحن نناقش أمرا نحاول الوصول فيه إلى فهم قد يكون صحيحا و قد يكون مخطئا ... ترى أننا شركاء في سياسات الحكومة .... كيف هذا أخي المحترم ؟ أنا موظف و لست وزيرا ...

أما تساؤلك عن موقفنا لو كنا على رأس الحكومة .. فهذه فرضية أخرى .... و حين تكون منطلقات النقاش إفتراضية يكون الخوض فيها عبارة عن دائرة مغلقة يضيع فيها الجهد و تستهلك فيها الأعصاب عبثا.

نحن لم نأت من المريخ لنتحدث عن أمور الجزائر .. فنحن من هذا التراب ... و يحق لنا الخوض في كل ما تعلق بالشأن العام ... فكيف لا نناقش ما هو أدنى من ذلك .. فنقاشنا هنا متصل حصرا بوضعية الموظفين و حقوقهم و لم نخض من قريب و لا من بعيد في غير ذلك من مجالات السياسة بمفهومها الواسع و إن كان من حقنا ذلك...

لقد ختمت كلامك أخي الكريم بتساؤل حول ما يكون قرارنا و موقفنا لو كنا على رأس الحكومة وسط هذه العواصف الداخلية و الخارجية ...

و سأجيبك بالمختصر المفيد : سأحرص على أن أتصرف على أساس أن لي شركاء في هذا الوطن ... و انني لوحدي و بعقلية الوصي و الولي لا أستطيع ضمان الصمود طويلا في وجه هذه العواصف الداخلية و الخارجية ...

و صرف النظر عن كل شيء أخي الفاضل نحن نناقش قضية لم تصل إلى هذا المستوى الذي تحاول إقحامنا فيه .... و مهما كانت التحديات التي تواجه الجزائر داخليا و خارجيا فليس ذلك مبررا للتقصير في التكفل بإنشغالات عون نظافة لا يتقاضى إلى يومنا تعويض خطر العدوى أو عون شباك لا يستفيد من منحة الشباك ....


دعنا يرحمك الله لا نغطي الشمس بالغربال ... لأن عون النظافة هذا لم يطلب تدخل الناتو لمساعدته على الحصول على حقه ... فلنترك الكلام الكبير جانبا..... فلا علاقة للعواصف الداخلية و الخارجية بمنحة شباك لا تتعدى في أحسن الحالات 1.700.00 دج لكل عون.



 #12  
الإثنين 25 فبراير 2013, 07:49
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

رغم كل شيئ نحمد الله على حالة البلد والعباد قبل كل شيئ ، إذ وقبل سنوات كنا نحلم بأن يستتب الأمن ولا يهم المنحة الشهرية ولا الأجرة أصلا
ولنقول الأخ karmes أننا في مرحلة انتقالية لما حدث في التسعينات وما يصحبها من نقائص وسلبيات أعود وأكرر أننا نتحمل المسؤولية جميعنا فيها ، والصبر الجميل والتفاؤل في الغد الذي يحمل معه الخير كل الخير للجميع دون استثناء
إن تأكيدك في التشاور والحرص على إشراك المحيطين بك في القرارات - في حالة أنك مسؤول - فكلامك في حكم الغيب وإن شاء يتحقق ولا تغرنك مزايا الكرسي لأنك جزائري
كان افتراضي بأنك عضو في الحكومة أنت والأخ مراد من منطلق أنكما وجدتما الحلول للقضايا في بضع جمل كانت كافية لأن نلتحق بركب الدول المتحضرة ......ذلك أن المشكل لايمكن ان تقترح له حل وأنت من زاوية بعيدة غير مدرك لباطنه وقد تكون لم ترى جله أصلا
تحياتي لكما فنحن في النهاية نعيش هم واحد في وطن واحد


 #13  
الإثنين 25 فبراير 2013, 08:25
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

اقول لك أخي نحن ربما نعجز عن تسير بلدية ذات كثافة أقل من 10 آلاف نسمة ، حين نكون في ظل هذا الجو من الفوضى المنظمة من طرف الحكومة ، فما بالك بأن نكون أعضاء فيها ، ولكن نحن لم نتطرق لهذا الموضوع بتاتا ، يا أخي لا يمكن تبرئة الحكومة بحجة الضغوط الداخلية والخارجية ، وبحجة المرحلة الانتقالية ، فالحكام في بلدنا منذ الاستقلال لم يسلكوا الطريق الصحيح والسليم والمنطقي في تسيير شؤون البلد ، وبالتالي لا يمكن نحتج بأننا في ظروف خاصة لا نستطيع فيها أن محاسبة الحكومة .
لماذا إذا تعلق الأمر بتبذير المال العام فيما لا ينفع البلاد والعباد تجد كل عضو في الحكومة يتباهى بذلك ويهرول له حتى يظهر في شاشات التلفزيون ؟
ولماذا إذا تعلق الأمر بمستحقات المسؤولين الكبار تجدهم يبذلون قصارى جهدهم لأخذها في وقتها دون أن ينقص منها فلسا واحدا ؟
ولماذا تقوم هذه الحكومة بالذات بالتفرقة بين عمالها و موظفيها فتفضل قطاع عن الآخر، فتلبي مطالب جهة وترفض مطالب جهة أخرى ؟
وإذا كانت الحكومة تعاني من الضغوط الخارجية والداخلية ، أليس من واجبها تحصين الجبهة الداخلية لكي تكون عونا وسندا لها في السراء والضراء - ونحن الجزائريون بالمناسبة لن نتخلى عن جزائريتنا مهما حدث ومهما فعلت فينا الحكومة ، وسنكون في الصفوف الأولى للدفاع عنها - وبالتالي تضمن الصراع الداخلي وتتفرع لما هو أهم ويتطلب تحديات كبرى في هذا الوقت بالذات ؟
ولماذا ولماذا ...؟؟؟؟
وبالتالي كما قال الأخ كرمس لا يجب أن نغطي الشمس بالغربال .




 #14  
الإثنين 25 فبراير 2013, 08:38
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

شكرا على الرد المتزن الذي أعترف أنه قد جاء أقل حدة من ردي شخصيا ... و أعتذر عن تلك النبرة التي جاءت في ردي أعلاه.

و لكن أخي الكريم ... لو عدنا إلى ما جاء في كلامي و كلام الأخ مراد فسنجد - على الأقل فيما يخصني - قد كنت حريصا على التمييز بين الحديث عن الحكومة كسلطة سياسية و بين الحديث عن الحكومة كرب عمل ... و جاء كلامي بعدها كله لينصب على التعامل مع الحكومة كرب عمل ... فأنا أعمل لديها ... و من حقي مناقشة كل ما يتصل بعلاقة العمل التي تربطني بها ...

أما المستوى الثاني الذي تتحدث عنه فهو يتعلق بالحكومة كسلطة سياسية .. و هذا مجال آخر يحق لنا مناقشته و ليس بالضرورة أن يتفق الجميع على نفس التحليل و التصور و الإستنتاج، و لا يعني إنتقاد السلطة السياسية أن يكون المرء ضدها بالمطلق أو معها بالمطلق ... فهي في نهاية الأمر حكومة تحاول تنفيذ خطة عمل تنصب على تطبيق برنامج ليس برنامجها بل كما هو معلن " برنامج رئيس الجمهورية " مما يجعلنا في هذا المستوى أيضا لا ننتقد برنامج الحكومة " التي لا تملك برنامجا " و إنما مجرد خطة عمل لتنفيذ برنامج آخر.

صحيح أخي الكريم أن المواطن يتحمل قسطا من المسؤولية في ما آلت إليه أوضاع البلد... هذا من المسلمات ... و لكن المنطق أنك حين تحملني قسطا من المسؤولية عن السلبيات أن تعترف لي أيضا بالفضل في بعض الإيجابيات .. لا أن ننسب الخير للقادة و الشر للمواطن ... و حين نتصدى لتحديد المسؤوليات مع ما يترتب عن ذلك من تبعات ، فإن تبعة تقصير الحكومات هو عزلها و تغييرها .. و لكننا لا نستطيع عزل شعب و تغييره أو معاقبته على تقصيره بأي شكل من الأشكال.

مسؤولية الشعب مسؤولية معنوية أخلاقية أدبية ...... و مسؤولية الحكومة مسؤولية سياسية قانونية ...

جاء في ردك أن ما نعيشه حاليا هو من تداعيات العشرية الحمراء ... أتفق معك اخي الكريم ... و لكن هل تتفق معي حين أقول لك أن العشرية السوداء نفسها ليست سببا قائما بذاته ... بل هي أيضا من تداعيات سياسة تم إنتهاجها منذ الإستقلال أفرزت في مجتعنا كثيرا من الأمراض و الافات و المساويء و الإنحرافات ... فالعشرية السوداء هي مجرد حلقة ضمن سلسلة من الأخطاء المتراكمة التي لا نتحمل كشعب مسؤوليتها لأننا لم نكن كشعب شريكا في رسمها و تحديد توجهاتها و صياغة خياراتها .. و إن كنا كأفراد نتحمل قسطا من المسؤولية يعادل حجم مشاركتنا في الحياة العامة....و مهما كان تقصيرنا كأفراد فذلك يجعلنا مدانين بجرم التقصير في آداء واجباتنا و يجعل الحكومة مدانه بجرم التقصير في معاقبتنا و ردعنا.

أما قولك " إن تأكيدك في التشاور والحرص على إشراك المحيطين بك في القرارات - في حالة أنك مسؤول - فكلامك في حكم الغيب وإن شاء يتحقق ولا تغرنك مزايا الكرسي لأنك جزائري "

ماذا أقول لك أخي الكريم ... سؤالك لي كان مبنيا على فرضية في علم الغيب... و طبيعي أن يكون جوابي من نفس العالم الذي جاء منه السؤال .... و مع ذلك إسمح لي أخي الكريم أن أصحح لك مفهوما نتشارك فيه جميعا مع الأسف .... فنحن ننظر إلى الإنسان الجزائري على أنه إنسان بلا مباديء و لا قيم و لا اخلاق من السهل أن يتنازل عن مبادئه و أخلاقة لمجرد أنه تقلد منصب مسؤولية ... و هذه نظرة ما زلنا نعمل على تكريسها و النظر إلى الإنسان الجزائري على أنه ميؤوس منه مسبقا .. فالكل مدان إلى أن تثبت براءته ....

لا يا أخي الكريم ... الإنسان الجزائري ليس بمثل هذا السوء سواء كان في الحكومة أو في الجيش أو في غيرهما من المؤسسات أو كان في المعارضة أو كان من عامة الشعب ... و شخصيا - و إن لم يكن لي طموح سياسي - إلا أنني أملك كل ما أحتاج إليه من حيث أنني أؤمن بأن الرزق من عند الله و أنني لن أنال أكثر مما كتبه لي مقسم الأرزاق و هي قناعة غالبية أبناء مجتمعنا.

ما يهمني هو مستقبل أبنائي و حقهم في تعليم راق و صحة مناسبة و مورد رزق شريف يحفظ لهم كرامتهم و حقهم في وطن آمن أطمئن فيه على مستقبلهم و نصيبهم من ثروات البلد التي أرى بأم عيني كيف نتصرف فيها اليوم و كأن التاريخ سينتهي بإنتهاء هذا الجيل.... قبل قليل فقط كنت أتابع معاناة أبنائنا في إحدى مناطق بشار يضطرون فيها للسير على الأقدام لمسافة تتجاوز الـ 10 كلم للوصول إلى مدراس إبتدائية حيث لا تكفي وسائل النقل المدرسي للتكفل بكل هذا العدد ... في حين أعرف شخصيا أحدى بلديات الوطن تملك 06 حافلات نقل مدرسي لحوالي 80 تلميذ فقط ... هل ترى أخي الكريم أن خزينة الدولة وفرت لأبنائنا ما يكفيهم و يحفظ كرامتعم و سلامتهم ... و لكن سياسة حكومية عرجاء أدت إلى إفشال برنامج سياسي كامل .. فنحن لا ننتقد الدولة و لكننا ننتقد الحكومة من حيث أن الولاء المطلق يكون للدولة أما الموقف من الحكومة فيتحدد تبعا لآدائها ... فهل أنا كمواطن مسؤول عن سوء توزيع حافلات النقل المدرسي مثلا ؟

عموما أخي الكريم حديثنا هنا كان عن الحكومة كرب عمل .. فأنا لا اعمل في شركة و لا اعمل لدى الخواص ... أنا عون من أعوان الدولة .. فمع من أتحاور لتحسين ظروف معيشتي المقترنة أساسا بمستوى دخلي ؟





 #15  
الإثنين 25 فبراير 2013, 19:42
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

معظم من ينتمي إلى جيلي -الذي أحسبكما منه - أعتقد أنه ليس أهلا لتحمل مسؤولياته وفرض ذاته ، ولا تمسك بمقولة أن الذين طردوا فرنسا بالأمس أخطأوا في تسيير البلد يامراد لأنه من غير المنطقي أن نتهمهم بتدمير بلد جاؤوا باستقلاله ، ولكن نقول أنه الاستعمار الذي عمل على طمس الهوية وتغيير الانتماء وجعلنا جميعا وقلوبنا شتى لولا جيل الثلاثينات والأربعينات حامل فكر الجهاد والوطن ....
رجال هذا الجيل هم أنفسهم الذين تنازعوا أمرهم بينهم في كيفية بناء الوطن الجريح ، خلاف أخوة الأمس جعل عبان رمضان يقتل غدرا أو يضحى به في سبيل استمرار الثورة وآخرون من أمثاله كثر....
نفس رجال هذا الجيل انقلبوا على بن بلة مهندس عملية بريد وهران سنة 1949وبعده قتل كريم بلقاسم 1970ثم تهميش عبد العزيز بوتفليقة الشاب السياسي 1979وعودته بعد 20 سنة ، اغتيال سي الطيب الوطني 1992 كل هؤلاء الضحايا والتضحيات هو نتاج صراعات جيل يحمل عقيدة غريبة لاتنكسر أسسها مهما تبدلت الظروف والأشخاص والأزمنة ....
حدثني يا كرمس عن نقاشنا وجدواه ومستواه ، إن مستوانا الذي نتباهى به اليوم يمكن أن تجده في كلام وحكمة شيخ بعلمه المحدود في مقهى شعبي في سنوات الخمسينات والستينات والسبعينات ....
هل تنكر أو تنفي أن حديث أو نقاش مجموعة من شباب الألفية الثانية في مكان ما من هذا البلد لايخرج عن نطاق أخبار مقابلة في كرة القدم وقد يتطور النقاش ويرتفع مستواه إلى الشتم أو معركة طاحنة !
وإن لم يكن الموضوع كرة قدم ، فهو عن الفليكسي ومن اتصل بي وقد جئت برقم جديد لـــ .............
أبهكذا جيل ومن يمثله يمكن الحديث عن تنمية ومواجهة سلبيات المسؤولين ..
أنا لست ناقم على كل شيء ولكنها الحقيقة حتى الآن ، وإذ أحس فيكما أخي كرمس ومراد من طينة من سبقونا في هذا الوطن في رسم وجوده وأحقيته في انتمائه لوطنه ودينه وعروبته ، لكن لايجب أن تنطفؤوا قبل أن تشعلوا لنا نور يضيء دربنا ودرب أبناءنا القادمين بعدنا قدوتكم آباؤكم الذين اتهمتهم بالخطأ يامراد ، إذ إنك وجهت المسؤولية للجميع وتحدثت عن التباهي عن تبذير المال دون أن أفهم شيئا ، نرجو أن تذكر لنا نوع الغربال الذي يغطي الشمس ، الذي نحسبه من النوع الصلب والقوي تستعمله في تحصين نفسك ومحاربة أعداء الوطن لتنتصر لأن الإنتصار صفة الأبطال.
الأخ karmes مالعيب إذا كانت الحكومة تنفذ برنامج الرئيس ، أليس هو من عين أعضاءها؟
حديثي عن الجزائري جاء في سياق ذكر إحدى خصاله الحميدة - حب الكرسي - أقول حميدة لأنها إن لم تكن كذلك لما وجدنا من يحكمنا أو يترأسنا وسط هذه المشاكل، ولازلت أتمنى لك إحدى المسؤوليات إن شاء الله حتى تساهم في رفاهية أبناءنا وتكون وسيلة من وسائل الخير كما تتمنى وتحب تضاف إلى ميزان حسناتك
مع خالص التحية والود والخير بلاحدود للجميع[center]


 #16  
الإثنين 25 فبراير 2013, 20:44
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
معظم من ينتمي إلى جيلي -الذي أحسبكما منه - أعتقد أنه ليس أهلا لتحمل مسؤولياته وفرض ذاته ، ولا تمسك بمقولة أن الذين طردوا فرنسا بالأمس أخطأوا في تسيير البلد يامراد لأنه من غير المنطقي أن نتهمهم بتدمير بلد جاؤوا باستقلاله ، ولكن نقول أنه الاستعمار الذي عمل على طمس الهوية وتغيير الانتماء وجعلنا جميعا وقلوبنا شتى لولا جيل الثلاثينات والأربعينات حامل فكر الجهاد والوطن ....
رجال هذا الجيل هم أنفسهم الذين تنازعوا أمرهم بينهم في كيفية بناء الوطن الجريح ، خلاف أخوة الأمس جعل عبان رمضان يقتل غدرا أو يضحى به في سبيل استمرار الثورة وآخرون من أمثاله كثر....
نفس رجال هذا الجيل انقلبوا على بن بلة مهندس عملية بريد وهران سنة 1949وبعده قتل كريم بلقاسم 1970ثم تهميش عبد العزيز بوتفليقة الشاب السياسي 1979وعودته بعد 20 سنة ، اغتيال سي الطيب الوطني 1992 كل هؤلاء الضحايا والتضحيات هو نتاج صراعات جيل يحمل عقيدة غريبة لاتنكسر أسسها مهما تبدلت الظروف والأشخاص والأزمنة ....
حدثني يا كرمس عن نقاشنا وجدواه ومستواه ، إن مستوانا الذي نتباهى به اليوم يمكن أن تجده في كلام وحكمة شيخ بعلمه المحدود في مقهى شعبي في سنوات الخمسينات والستينات والسبعينات ....
هل تنكر أو تنفي أن حديث أو نقاش مجموعة من شباب الألفية الثانية في مكان ما من هذا البلد لايخرج عن نطاق أخبار مقابلة في كرة القدم وقد يتطور النقاش ويرتفع مستواه إلى الشتم أو معركة طاحنة !
وإن لم يكن الموضوع كرة قدم ، فهو عن الفليكسي ومن اتصل بي وقد جئت برقم جديد لـــ .............
أبهكذا جيل ومن يمثله يمكن الحديث عن تنمية ومواجهة سلبيات المسؤولين ..
أنا لست ناقم على كل شيء ولكنها الحقيقة حتى الآن ، وإذ أحس فيكما أخي كرمس ومراد من طينة من سبقونا في هذا الوطن في رسم وجوده وأحقيته في انتمائه لوطنه ودينه وعروبته ، لكن لايجب أن تنطفؤوا قبل أن تشعلوا لنا نور يضيء دربنا ودرب أبناءنا القادمين بعدنا قدوتكم آباؤكم الذين اتهمتهم بالخطأ يامراد ، إذ إنك وجهت المسؤولية للجميع وتحدثت عن التباهي عن تبذير المال دون أن أفهم شيئا ، نرجو أن تذكر لنا نوع الغربال الذي يغطي الشمس ، الذي نحسبه من النوع الصلب والقوي تستعمله في تحصين نفسك ومحاربة أعداء الوطن لتنتصر لأن الإنتصار صفة الأبطال.
الأخ karmes مالعيب إذا كانت الحكومة تنفذ برنامج الرئيس ، أليس هو من عين أعضاءها؟
حديثي عن الجزائري جاء في سياق ذكر إحدى خصاله الحميدة - حب الكرسي - أقول حميدة لأنها إن لم تكن كذلك لما وجدنا من يحكمنا أو يترأسنا وسط هذه المشاكل، ولازلت أتمنى لك إحدى المسؤوليات إن شاء الله حتى تساهم في رفاهية أبناءنا وتكون وسيلة من وسائل الخير كما تتمنى وتحب تضاف إلى ميزان حسناتك
مع خالص التحية والود والخير بلاحدود للجميع[center]



بداية إسمح لي و ليسمح لي الزملاء اعضاء المنتدى و زواره أن أعبر لك بالخط العريض عن عظيم سعادتي بتبادل الأفكار مع أشخاص في مثل مستواك الراقي بصرف النظر عن نقاط التوافق ما بيننا و نقاط الإختلاف ... و هو ما نحتاجه فعلا في هذا الوطن الغالي ... الحوار و التواصل.

و أسمح لي أيضا أخي الكريم أن أمهد لردي على ما جاء في كلامك و أرجو أن لا أتمكن من صياغة أفكاري دون أن أطيل حتى لا يمل قاريء كلامي.

إن أي جيل كان هو نتاج الجيل الذي يسبقه ... فلا أدل على فشل الأب من تيه أبنائه و ضياعهم و إغترابهم ... فإن يكن هذا الجيل سطحيا فهو لا يعدو أن يكون منتوج جيلنا نحن و الجيل الذي سبقنا ... فهنيئا لنا و لمن سبقونا هذا الفشل الذي لا يزاحمنا فيه أحد.

و رغم ذلك فقد كان آباؤنا شبابا لم تظهر طينتهم و معدنهم إلا حين وضعهم التاريخ أمام التحدي الذي لا يقبل الكثير من الخيارات ... كانوا شبابا نجح الجيل الذي سبقهم في تنشتهم على القيم الدينية و على حب الوطن .... فكانوا ثمرة طيبة لشجرة طيبة .... فهل كنا نحن كتلك الشجرة الطيبة بالنسبة لهذا الجيل ؟ لا أعتقد صراحة ... فلقد عملنا بكل ما أوتينا من قوة على تنشئة جيل " مسخ " و لم ندخر في ذلك جهدا إلا و بذلناه على جميع الأصعدة بدء بالمنظومة التربوية إلى أبسط ما يمكن للمرء أن يتصوره.

شخصيا لست في وارد الحكم على الجيل الذي سبقنا و لا على جيلنا و لا على الجيل الصاعد و لا على الأجيال التي ستليه ... لأن الأمور في نظري لا تناقش بمثل هذه السطحية التي تجعلنا نمجد جيلا كاملا أو نسخفه ... فقد ينجح جيل ما في رهان ما و يفشل في رهان آخر ... و تلك طبيعة التطور البشري في كل الأزمنة و الأمصار .... فنجاح آبائنا في رهان التحرير لا يعني بالضرورة نجاحهم في البناء نجاحا كاملا غير منقوص يمكن إعتباره نموذجا يحتدى به ... و إن فشلوا في البناء في هذا المجال فلا يعني أنهم لن يحققوا شيئا... و إن إنتقدنا آداءهم لا نكون مخطئين من حيث المبدأ .. فجهادهم و بطولاتهم لا تمنحهم الحصانة و القداسة طالما إلتزم النقاش بالحفاظ على قي مالجهاد و إحترام تضحيات الرجال.

أما بالنسبة لهذا الجيل ياأخي الكريم ... فما هي التحديات التي تم وضعه فيها و أثبت فشله و ما هي الفرص الحقيقية التي أتيحت له و فوتها على نفسه .... أغلبهم يعاني فراغا رهيبا قاتلا لا يجد ما يملأ به يومياته سوى الحديث عن الكرة و عن آخر صيحات الموبايل .... بل عجزنا حتى على أن نوفر لهم مستوى راق من الرياضة فأنصرفوا إلى مناصرة ريال مدريد و برشلونة بعد أن كان الجزائريون مولعين بنواديهم المحلية .... جامعاتنا تدفع إلى الشارع آلاف الدفعات بدل أن تدفع بها إلى مراكز البحث و ميادين العمل...

المسألة في رأيي الشخصي مركبة و أكثر تعقيدا من أن يتم تفسيرها بظاهرها و تجلياتها .. و تحتاج ربما إلى ملايين الصفحات للإحاطة بكل جوانبها و أسبابها.

كانت لك ملاحظة أخي الكريم عن مستوى نقاشنا و جدواه ، و قلت أن مستوانا الذي نتباهى به يمكن أن نجده في كلام و حكمة شيخ بعلمه المحدود في مقهى شعبي في سنوات الخمسينات و الستينات و السبعينات .....

و هل تدري السبب ؟

لأن العقلية لم تتغير منذ الخمسينات و لأن الآداء لم يختلف عن الستينات و لأن الأوضاع لم تتقدم عن السبعينات... و حيث أن الواقع و العقلية و الآداء لم يتغير فلا أعتقد أن الفكر سيتغير بمفرده ...و مع ذلك دعني أؤكد على أن ما نتبادله هنا من أفكار في منتدى إفتراضي لا يعكس مستوى الواحد منا ... فلسنا بصدد إلقاء محاضرات أو عرض دراسات في أطر متخصصة ... و حتى إن كان مستوانا منحطا فمن حق أي إنسان إبداء رأيه من أبسط مواطن إلى أكبرهم منزلة و أوفرهم علما.

سألتني ما العيب إن كانت حكومتنا تنفذ برنامج الرئيس ؟

و أسألك بدوري متى قلت أن ذلك عيبا ؟

لقد قلت أنني أنتقد آداء الحكومة سواء كانت تنفذ برنامجها او برنامج رئيس الجمهورية ..... و حتى برنامج رئيس الجمهورية ليس من ثوابت الأمة التي لا يجوز إخضاعها للتقييم و النقد ... فلا قداسة لأي إعتبار حين يتعلق الأمر بالشان العام و لا رمزية لأي كان حين يتعلق الأمر بالشخصيات العامة التي يفترض أصلا أنها نتاج عملية إنتخابية أي أنهم من إختيار الشعب و من طبيعة الإختيار أنه تفضيل ما بين بدائل يتم على أساس عناصر تقييم محددة .

مشكلتنا في الجزائر حسب رأيي أننا نتخذ مواقف متطرفة من كل شيء ... و نحتاج إلى التدرب على الإعتدال في الرأي و الحكم و الموقف .. و أكثر من ذلك نحتاج إلى الكلمة السحرية : " فصل الأمور عن بعضها " .... فلا وجود لسياسة صائبة مئة بالمئة أو خاطئة مئة بالمئة ..... و أنا رغم بعدي عن السياسة كليا و نهائيا و أبديا إلا ان لي قناعات لا أسعى إلى فرضها على أحد تجعلني معارضا شرسا للحكومة في هذه النقطة و مؤيدا متحمسا لها في هذه النقطة .. لأنني لا اؤمن بالولاء المطلق و لا بالمعارضة المبدئية .... فذلك هو عين التطرف و التعصب و الغلو


 #17  
الإثنين 25 فبراير 2013, 21:06
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

- إن أي جيل كان هو نتاج الجيل الذي سبقه - إذن النار تولد الرماد (مثل شعبي)
- أنا لاأتحدث على نجاح مئة في المئة ، ولكن على الأقل أكدوا بالأمس- أجدادنا - أنهم على قدر من المسؤولية
- هل تنفي أخي أن يكون من هو منتمي لجيلنا قد يبيع بلده من أجل .............- أمتنع عن ذكر الشيء المباع احتراما لمنتدانا -
- إن العقلية التي لم يحركها الواقع المتطور- واقعنا قرية صغيرة - لايمكنها أن تميز بين الصالح والطالح لها
- هي إذن ( العقلية )قاصرة تحتاج دائما لولي شرعي يسهر على حياتها ومستقبلها حتى لاتهدمه بيداها وقد ينوب هذا الولي عنها شخصيا في حالات عدة شئنا أم رفضنا.
نحن أمام تحدي حمل المشعل من بعد جيل الثورة فهل تؤمن بهذه الفكرة أخ karmes


 #18  
الإثنين 25 فبراير 2013, 21:17
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية


- إن أي جيل كان هو نتاج الجيل الذي سبقه - إذن النار تولد الرماد (مثل شعبي)
و كم في الرماد من جذوة نخالها منطفئة فإذا هب عليها ريح إتقدت و تأججت.


- أنا لاأتحدث على نجاح مئة في المئة ، ولكن على الأقل أكدوا بالأمس- أجدادنا - أنهم على قدر من المسؤولية
لا أحد ينكر التاريخ المضيء و المشرق لآبائنا و أجدادنا ... حتى و إن شئنا ذلك فللتاريخ منطقه و شواهده .


- هل تنفي أخي أن يكون من هو منتمي لجيلنا قد يبيع بلده من أجل .............- أمتنع عن ذكر الشيء المباع احتراما لمنتدانا -
و هل تنكر ان في جيل الثورة من باع الوطن و القضية من ألوف الحركى و الخونة ؟


- إن العقلية التي لم يحركها الواقع المتطور- واقعنا قرية صغيرة - لايمكنها أن تميز بين الصالح والطالح لها.
و هو ما ينطبق على هذا الجيل ... فمنهم الصالحون و منهم الطالحون و منهم بين ذلك.


- هي إذن ( العقلية ) قاصرة تحتاج دائما لولي شرعي يسهر على حياتها ومستقبلها حتى لاتهدمه بيداها وقد ينوب هذا الولي عنها شخصيا في حالات عدة شئنا أم رفضنا.
و ماذا لو كان للولي الشرعي نفس العقلية نفسها ؟ ثم من يحدد شرعية الولي و من أين يستمد شرعيته و ما هي ضوابط الحكم على هذه الشرعية من عدمها ؟


نحن أمام تحدي حمل المشعل من بعد جيل الثورة فهل تؤمن بهذه الفكرة أخ karmes
بدون أي نقاش اخي الكريم .... و لكن من يدير هذا التحدي .. أنا و أنت و أمثالنا ... أم من يملك سلطة القانون و وسائل الإدارة و التوجيه و التنفيذ ؟





 #19  
الإثنين 25 فبراير 2013, 21:37
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

-وماتختار الجذوة التي نورها خافت ووقتهامحدود، أما القبس المتقد وقوده الشجر الأخضر
-إنها ثورة لاتضاهيها ثورة في القرن الماضي ، كما أننا شباب لامثيل لنا في وقتنا !
-ألوف الحركى مقابل مليون ونصف مليون شهيد ، في حين 75%من 35 مليون حاليا
-استمدها من تاريخه المجيد
-بعد تسلم المشعل وحمل الأمانة يمكن تحديد مسار القاطرة إلى بر الأمان ، طبعا سائقها من يحمل رخصة القيادة ولم لا تكون أنت ....سلام



 #20  
الإثنين 25 فبراير 2013, 23:04
 
 
 
ذكر
الاقامة : عنابة
المشاركات : 9225
نقاط : 13475
تاريخ التسجيل : 25/06/2011
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

أخي الكريم .. الوطن أكبر من أن تبنيه يد واحدة أو جيل واحد .... و هو اعظم من أن تهدمه يد واحدة مهما كانت آثمة و ماكرة.

نأخذ ممن سبقونا و نبني على ما حققوه ... و جيلا بعد جيل لبنة بعد أخرى تبنى الأوطان و الحضارات ... إن بلدا تم إخراجه من التاريخ و الجغرافيا لمدة تتجاوز القرن من الزمان بفعل الإستعمار الغاشم لا يمكنه أن يستعيد كامل عافيته في 50 سنة من عمر تجربة بناء الدولة.

و إنها و الله لتجربة أكبر من أن يدعي احدنا فردا كان أو تنظيما أنه يملك المفاتيح السرية لأبوابها المغلقة ... إنما علينا جميعا أن نعي أننا كجزائريين مطالبين كل في موقعه بأن يتصرف كشريك للآخرين في المغنم و في المرغم ... و أن لا يدعي احدنا إحتكار الوطنية و كل من عداه أو إختلف معه في الرأي عميلا أو خائنا أو متآمرا.

نحن نفرق بين الوطن و بين ما دونه ... و نميز بوضوح ما بين الدولة و الحكومة .... و نزعم أننا شعب قادر على الإنتقال من وضع إلى وضع بقليل من الحكمة و الحوار و ترتيب الأولويات.

علينا أن ننهي الجدل العقيم حول من يحكم .... لينصرف إهتمامنا إلى أمر أرقى و أهم : كيف نحكم .... لذلك تراني شخصيا أركز على مسألة الآداء التي هي لوحدها ما يحدد شرعية الحكم أو عدم شرعيته ..... و كل مآخذنا على الحكومة و الأحزاب و الإدارة تبدأ و تنتهي عند مسألة الآداء ...... بل حتى مآخذي على إسكافي الحي " عمي محمود " تنحصر فقط في الآداء ....

سامحني " عمي محمود " فقد كان حذائي أحسن حالا قبل أن تقوم بإصلاحه .....

و لك أخي الكريم أن تبحث عن آلاف من أمثال " عمي محمود " في كل مرافق الدولة و مؤسساتها في كل المستويات ... و لك أيضا أن تربط الصلة ما بين مهنة " الإسكافي " و بين ما يقوم به بعض هؤلاء ... فكلها عملية ترقيع محدودة في الزمان و المكان ...




 #21  
الثلاثاء 26 فبراير 2013, 07:27
 
 
 
ذكر
الاقامة : سطيف
المشاركات : 176
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمل : موظف
المزاج المزاج : عادي في بلادي
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

نعود إلى فاتح الوضوع ، عن مسؤول الرقمنة بالنظرالى قانون الجماعات الإقليمية الذي يتحدث عن المنصب وقيمة التعويض، كما أن المنصب نوعي يمكن اثبات جدارتك فيه لتكون أهلا له فيما بعد ويكون مسؤولك راض على منحك المنصب ، كل هذا في انتظار ما يأتي به النص التنظيمي الجديد المتعلق بالمناصب العليا للإدارة الإقليمية لأن مسؤول الرقمنة لايوجد في الباب الرابع المتعلق بالأحكام المطبقة على المناصب النوعية لإدارة البلدية من المرسوم التنفيذي 91-26 الساري المفعول.


 #22  
الثلاثاء 26 فبراير 2013, 10:16
 
 
 
ذكر
الاقامة : setif
المشاركات : 1177
نقاط : 1496
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
المزاج المزاج : هادئ
افتراضيرد: منحة مسؤول رقمنة الحالة المدنية

هكذا نريد أن نرتقي بمنتدانا وبمستوى الحوار فيه ، فرغم اختلاف وجهات النظر إلا أنني احسست أننا مازال بخير مادامت هنا مثل هذه الأقلام تنضح بما فيها ، أخي كرمس واخي انس لكم مني كل التقدير والاحترام على المستوى الراقي في النقاش ، وموضوع مثل هذا يحتاج لوقت كويل وتحليل أكثر ، ربما سنلتقي حوله في صفحات أخرى من هذا المنتدى .
أخي أنس أنا لست من الجيل الذي طاب جنانو بل من جيل شباب اليوم الذي فتح أعينه على مشاكل العشرية السوداء والمراحل الانتقالية التي تفضل أنت أن تتحجج بها ، ولكني ربما لست من الشباب الهاوي كثير لكرة القدم او الفليكسي وما غيره ومثلي الكثير والكثير في بلدي العزيز ، فقط ينتظرون ان يسلم لهم المشعل وسثبتون جدارتهم كما أثبت آباؤنا جدارتهم في تحرير الوطن ووضع اللبنات الأساسية لبناء جزائرنا بكل ما فيها وما عليها .






 
الإشارات المرجعية


  
وما من كاتب إلا سيفنى . ويبقي الدهر ما كتبت يداه



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة