10:52 AM |الساعة الآن   
 
العودة ملتقى الموظف الجزائرى  :: 

نادى الموظفين

 :: 

نادى الاسلاك المشتركة






أهلا وسهلا بك إلى ملتقى الموظف الجزائرى.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالبوابةبحـثس .و .جدخولالتسجيل
اعلان هام للمسجلين الجدد :بمجرد التسجيل يتم إرسال كود التفعيل إلى حسابك .. أي الإيميل الذي وضعته عند التسجيل بالمنتدى ... إذهب إلى علبة البريد فإذا لم تجده في الرسائل الواردة حاول أن تبحث عنه في صندوق بريد الغير مرغوب فيه SPAM



حذروا الثلاثية المرتقبة من عدم الاستجابة لمطالبهم : عمال الأسلاك المشتركة بقطاع التربية يعودون للاحتجاج


شاطر
 #1  
الثلاثاء 13 نوفمبر 2012, 15:21
 
 
 
ذكر
الاقامة : الجزائر
المشاركات : 451
نقاط : 796
تاريخ التسجيل : 06/05/2010
العمل : موظف
افتراضيحذروا الثلاثية المرتقبة من عدم الاستجابة لمطالبهم : عمال الأسلاك المشتركة بقطاع التربية يعودون للاحتجاج

قررت النقابة الوطنية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية، تنظيم اعتصام وطني أمام مقر وزارة التربية الوطنية، وذلك يوم 24 نوفمبر، احتجاجا على غلق الوزارة الوصية لأبواب الحوار معهم. كما حذرت الثلاثية المرتقبة من عدم الاستجابة لمطالبهم المهنية والاجتماعية. وأوضح رئيس المجلس الوطني، علي بحاري، أن النقابة ليس في نيتها تعطيل المصالح العامة لقطاع التربية الوطنية، فالهدف هو الارتقاء بهذه الفئة في ظل غلاء الأسعار وارتفاع مستوى المعيشة، وتحقيق مبدأ العدل والمساواة في ظل “الإرادة الغير الموجودة” لدى الأطراف المختلفة لتحقيق المطالب الإصلاحية، التي تعتقد النقابة من خلالها أن الذين يقاومون قيام النقابات والاتحاديات يخالفون الوعود الإصلاحية والضوابط الدولية، وهم “يؤخرون حركة الإصلاح عبر عراقيل لا فائدة منها” والتي أدت ـ حسب بحاري ـ بالوضع المأسوي والتدني الرهيب في شتى المجالات، وأكد أن حقوق هذه الفئة “أمانة” يجب تحقيقها بالطرق المشروعة التي كفلها الدستور والقانون، موضحا أن “ما نطالب به هي حقوق مشروعة”.وأضاف بحاري في بيان موقع من طرفه تسلمت “البلاد” نسخة منه، أن “الفشل الذريع” في عدم تمرير مطالب هذه الفئة فيما يتعلق بتحسين القدرة الشرائية وافتكاك ما وعدت به العمال، قبل ذهابها إلى الثلاثية السابقة التي من خلالها لم تستطع أن تحقق حتى في الزيادة الخاصة بالأجر الوطني الأدنى المضمون المقدر بـ18 ألف دينار، وهذا بالنظر ـ يضيف ـ للدفاع القوي الذي تنتهجه الحكومة في رفضها لبعض المطالب الخاصة بملف القدرة الشرائية، متذرعة بأن ملف الأجور لا يمكن مناقشته بمعزل عن عجز الميزانية وقيمة التحويلات الاجتماعية والاستثمارات العمومية، بالإضافة إلى الأزمة الاقتصادية العالمية وإمكانية تراجع أسعار المحروقات في السوق العالمية، بالإضافة إلى أنها غير مستعدة لتخفيض الضريبة على الدخل الإجمالي “وهذا بناء على عجز الجباية العادية” عن تغطية الأجور في الجزائر متذرعة بأن صندوق ضبط الموارد سيتم تجفيفه نهاية السنة الحالية.

ومن هذا المنطلق، فإن النقابة تحذر المركزية النقابية للاتحاد العام للعمال الجزائريين التي ستدخل في مفاوضات مع الحكومة، وأرباب العمل من أجل إعادة النظر في القوانين الأساسية والأنظمة التعويضية وكذلك المادة 87 مكرر “التي وعدت الحكومة بإلغائها” من مغبة عدم الاستجابة لمطالب هذه الفئة. ومن جهة أخرى أكد بحاري قائلا “هذه الفئة ليست مسؤولة عن تجفيف صندوق ضبط الواردات ما دامت أجورها لا تساوي أجور الشحاتين”.

عبد الله ندور
جريدة البلاد 13 11 2012


 #2  
الثلاثاء 13 نوفمبر 2012, 15:42
 
 
 
انثى
الاقامة : ورقلة
المشاركات : 521
نقاط : 803
تاريخ التسجيل : 28/10/2012
افتراضيرد: حذروا الثلاثية المرتقبة من عدم الاستجابة لمطالبهم : عمال الأسلاك المشتركة بقطاع التربية يعودون للاحتجاج

ربي يجيب الخير


 #3  
الثلاثاء 13 نوفمبر 2012, 16:00
 
 
 
ذكر
الاقامة : الجزائر
المشاركات : 451
نقاط : 796
تاريخ التسجيل : 06/05/2010
العمل : موظف
افتراضيرد: حذروا الثلاثية المرتقبة من عدم الاستجابة لمطالبهم : عمال الأسلاك المشتركة بقطاع التربية يعودون للاحتجاج

نقابة الأسلاك المشتركة تعلن عن اعتصام وطني
أمام مقر وزارة التربية يوم 24 من الشهر الجاري

بحاري: ليس لدينا نية في تعطيل المصالح العامة لقطاع التربية


أعلنت النقابة الوطنية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية الوطنية تنظيم اعتصام وطني أمام مقر وزارة التربية يوم 24 من الشهر الجاري للمطالبة إدماج فئة الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية الوطنية ضمن السلك التربوي وإعادة النظر في الأجر القاعدي الخاص بفئة الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين وأعوان الوقاية والأمن.

قال أمس، رئيس المجلس الوطني لنقابة الاسلاك المشتركة والعمال المهنيين علي بحاري بأن النقابة ليس في نيتها تعطيل المصالح العامة لقطاع التربية باعتبار أن الهدف من الاعتصام هو المطالبة بالحقوق الضائعة من أجل الارتقاء بهذه الفئة في ظل غلاء الأسعار وارتفاع مستوى المعيشة وتحقيق مبدأ العدل والمساواة في ظل الإرادة غير الموجودة لدى الأطراف المختلفة لتحقيق المطالب الإصلاحية.

وحذر بحاري المركزية النقابية للإتحاد العام للعمال الجزائريين UGTA التي ستدخل في مفاوضات مع الحكومة وأرباب العمل من أجل إعادة النظر في القوانين الأساسية والأنظمة التعويضية وكذلك المادة 87 مكرر، التي وعدت الحكومة بإلغائها.

واعتبر بحاري فئة الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية الوطنية بأنها ليست مسؤولة عن تجفيف الصندوق ما دامت أجورها تساوي أجور الشحاتين مقارنة بأولئك الذين أرهقوا خزينة الدولة بأجور خيالية وتقسيم الأرباح بصورة لا يتصورها العقل البشري، كما اعتبر أن الذين يقاومون قيام النقابات والاتحاديات يخالفون الوعود الإصلاحية والضوابط الدولية وهم يؤخرون حركة الإصلاح عبر عراقيل لا فائدة منها على الإطلاق والتي أدت إلى الوضع المأسوي والتدني الرهيب في شتى المجالات.

وفي السياق ذاته طالب بحاري بإعادة النظر غي القانون الأساسي والنظام التعويضي بأثر رجعي ابتداء من سنة 2008 وتعميم منحة المردودية بـ: 40% عوض بـ: 30% للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين وإلغاء المادة 87 مكرر من قانون العمل المصادق عليه سنة 1994 والتي وعدت الحكومة بإلغائه والاستفادة من منحة الجنوب الكبير كمنحة السكن المقدرة بـ: 2000 دج ومنحة الكهرباء وإدماج موظفي المخابر بقرار وزاري مباشرة بسلك الملحقين بالمخبر والاستفادة من منحة الأداء التربوي ومنحة التوثيق وكذا منحة الخبرة المهنية المقدرة بـ: 15% بأثر رجعي منذ سنة 2008، تثبيت أعوان الوقاية والأمن والعمال المتعاقدين ضمن مناصب دائمة بالقطاع.

رضوان.
جريدة اليوم 13 11 2012






 
الإشارات المرجعية


  
وما من كاتب إلا سيفنى . ويبقي الدهر ما كتبت يداه



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة